أخبار اليمن

اعلام العدوان السعودي يعترف بإنسحاب مليشياته من عدة مناطق في تعز بعد معارك عنيفة مع الجيش واللجان الشعبية

شهارة نت – تعز :

تجددت المواجهات المسلحة بين وحدات من الجيش واللجان الشعبية من جهة وبين المليشيات المسلحة المسنودة يمليشيات حزب الاصلاح وعناصر القاعدة مساء الخميس في عددا من أحياء مدينة تعز وتبادل طرفا القتال القصف المدفعي كما شن طيران العدوان عددا من الغارات الجوية لاسناد مرتزقته .

وذكرت وسائل اعلامية موالية للعدوان بأن من اسمتهم بالمقاومة الشعبية انسحبوا من عدة مدن في تعز بعد معارك عنيفة مع الجيش واللجان.

وفي منطقة ثعبات تجددت المعارك بين الطرفين وامتدت المواجهات إلى الحصب وجولة المرور في وادي الدحي ، ولاتزال المواجهات جارية حتى الان.
واوضحت ان مواجهات متقطعة دارت، في حي القصر وكلابة.
وأمنت قوات الجيش واللجان عدداً من المواقع العسكرية في الدحي والحصب عقب مواجهات عنيفة خلفت قتلى وجرحى من الطرفين.
وتبادل الطرفان القصف المدفعي في حي عصيفرة وسط تقدم لقوات الجيش واللجان وتراجع لحلفاء التحالف.
إلى ذلك شنت مقاتلات العدوان غارات على سوق شعبي في نجد قسيم مديرية المسراخ مخلفة قتلى وجرحى.
وكانت وحدات من الجيش واللجان الشعبية تمكنت من السيطرة على عدد من المواقع في الشريجة بعد دحر مرتزقة العدوان منها ومقتل وجرح العشرات منهم.
وأوضح مصدر عسكري بمحافظة تعز أن الجيش واللجان الشعبية سيطروا على عدد من المواقع التي كان يتمركز فيها مرتزقة العدوان ودحروهم منها وكبدوهم عشرات القتلى والجرحى ودمروا لهم دبابة وعدد من الاليات.. مشيرا إلى ان الجيش واللجان الشعبية استعادوا دبابة ومدرعة كانت بحوزة المرتزقة في الشريجة.
ولفت المصدر إلى مجموعة من المرتزقة حاولت التمركز في تبة الخزان في محيط العمري بمنطقة ذباب فتصدى لهم ابطال الجيش واللجان الشعبية وقتلوا وجرحوا العشرات منهم مما احرقوا عليهم مدرعة.
وأشار المصدر إلى أن طيران العدوان السعودي الأمريكي شن سلسلة من الغارات على المسراخ وجنوب العمري وجبل حوزان في محاولة يائسة لاسناد مرتزقته الذين تتهاوى مواقعهم ويفرون أمام ضربات أبطال الجيش واللجان الشعبية وأبناء تعز الشرفاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق