ماذا أعطی بن سلمان في تونس وماذا أخذ؟

ماذا أعطی بن سلمان في تونس وماذا أخذ؟

شهارة نت – تحليل

لم تستغرق زيارة بن سلمان لتونس أکثر من ست ساعات وقد غادرها إلی الأرجنتين دون عقد مؤتمر صحفي من المألوف إجراؤه في زيارات کهذه.

دخل بن سلمان تونس وسط احتجاجات شعبية واسعة؛ ما دفعه إلی أن يقصّر من مدی زيارته لتونس وأن يغض الطرف عن التواجد في عقد مؤتمر صحفي في هذا البلد.

والطريف في أمر هذه الزيارة أن الحکومة التونسية وفي محاولة منها لتصوير هذه الزيارة ناجحةً اجتنبت الحديث عن المشکلة العالقة بين البلدين أي إيواء السعودية لبن علي الرئيس التونسي الهارب من البلاد الی السعودية منذ 2011 وفي الوقت نفسه لم يشر لا من قريب ولا من بعيد الی قضية الصحفي خاشقجي الذي يجري الحديث عنه اليوم في کل الأوساط السياسية وعند الرأي العام العالمي.

وقد وافق بن سلمان في هذه الرحلة علی منح تونس سلفةً تبلغ ملياري دولار وقد أتت هذه الموافقة تقديرا لمواقف السبسي الذي استضاف بن سلمان رغم معارضة الرأي العام التونسي له. کما وعد باعطاء تونس 400 مليون دولارمن النفط المخفض. في المقابل اكتفى بن سلمان بتوجيه هذه الرسالة أن حکومته ما تزال مستقرة بعد قضية خاشقجي وهو يحظی بالحصانة والمكانة في زياراته الخارجية.

وکتبت “غاردين” قبل أيام: من المحتمل ان يتم اعتقال بن سلمان في زيارته للأرجنتين. واذا استبعدنا هذه الاحتمالية بسبب ما يقدمه ترامب من دعم لابن سلمان لکن الواقع أن موضوع تورط بن سلمان في مقتل خاشقجي سيلقي بظلاله کاملا علی هذا الاجتماع الأمني الاقتصادي. وأعلنت کندا مثلا أنها ستواصل متابعة الموضوع في اجتماع جي 20.

شارك