حـــوارات

العميد راجح: اليمن في 2020م ستبدأ بإنتاج أسلحة جديدة ومتطورة

اكد العميد الركن سعد راجح سعدمدير عام مجموعة مصانع 22مايو العسكري ان إعادة هيكلة القوات المسلحة اعتمدت على مبدأ البحث العلمي الأكاديمي وكذا الاعتماد على إشراك كل الأطراف المعنية بهيكلة القوات المسلحة بما في ذلك الجهات المدنية لغرض الوصول إلى استخلاص نهائي في بناء جيش مهني نوعي قادرا على الاطلاع بمسئولياته في المستقبل في الدفاع عن الوطن والحياض عن سيادته واضاف العميد الركن سعد راجح سعد في في الحوار التالي الذي اجرته معه 26سبتمبرنت/ وكل البحوث التي قدمت حول إعادة الهيكلة معظمها كانت تشير إلى ضرورة تطوير وتحديث مجالات الصناعات العسكرية باعتبارها جزء من السيادة ومن الأمن القومي وقال مدير مصانع 22مايو العسكري : ان هناك عدد من العوامل الاساسية التي يجب توفرها لانجاح وتحقيق نهضة صناعية عسكرية وتتمثل في توفر ميزانية مالية كافية للتشغيل والإنتاج واستكمال البنى التحتية الإنشائية لمصانع إنتاج الأسلحة والعتاد العسكري بكل أنواعه المختلفة إضافة إلى ضرورة توفر الإرادة السياسية والعسكرية للمضيء قدما?ٍ في تطوير مجالات التصنيع العسكري والإنتاج الحربي وإعطاءه مكانته الطبيعية في أولويات المرحلة القادمة مثلنا مثل بقية الدول باعتبار أنه “التصنيع العسكري” سيسهم بتحقيق النهوض الاقتصادي للاقتصاد الوطني حسب تعبيره فإلى الحصيلة:
* كما تعلمون أن قيادتنا السياسية والعسكرية بصددعملية إعادة هيكلة القوات المسلحة واعتمادها في ذلك آلية عملية حديثة فهل مثل ذلك فرصة للتطوير الحقيقي للتصنيع العسكري نرجو تسليط الضوء هنا على أهم المرتكزات الأساسية لتحقيق النهوض في مجال التصنيع العسكري في اليمن في إطار إعادة هيكلة الجيش?

** لاحظنا في الآونة الأخيرة أن إعادة هيكلة القوات المسلحة مايميزها أنها اعتمدت على مبدأ البحث العلمي الأكاديمي وكذا الاعتماد على إشراك كل الأطراف المعنية بهيكلة القوات المسلحة بما في ذلك الجهات المدنية لغرض الوصول إلى استخلاص نهائي في بناء جيش مهني نوعي قادرا على الاطلاع بمسئولياته في المستقبل في الدفاع عن الوطن والحياض عن سيادته بالإضافة إلى إعادة ترتيب الكادر البشري كلا بحسب اختصاصه وكذا القوام المادي وغيرها وفي تقديري إنما لخص وما استمعنا إليه حول إعادة هيكلفة الجيش جعلني اتفائل كثيرا بان الجيش اليمني حسم أمره باتجاه بناء جيش حديث ويتوقف ذلك على الإرادة السياسية والقيادة العسكرية في انجاز هذه المهمة الوطنية والضرورية ونحن على ثقة أن هذه المهمة ستنجز ودليلي على ذلك هو ذلك الاهتمام الكبير الذي يبذله الأخ/وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر احمد واشرافه المباشر على وضع الخطط الاستراتيجية الخاصة باعادة الهيكلة وبالتعاون مع الاشقاء والاصدقاء وفيما يتعلق بمكانة التصنيع العسكري في هذا الجانب من خلال متابعتنا للهيكلة الجديدة اتضح لنا انه من ضمن الهيئات المزمع إنشائها هي هيئة التصنيع العسكري وهذا يدل دلالة واضحة أن النية قائمة والإصرار على جمع كل الاختصاصات المعنية في التصنيع العسكري وتطويرها في المستقبل ومنها مجمع مصانع ال22من مايو العسكري

* هل قدمت قيادة مصانع 22مايو العسكري خطة وتصورا?ٍ ضمن الخطة العامة العسكرية لإعادة هيكلة القوات المسلحة?

** المعروف انه قبل عامين و أكثر صدر قرار مجلس الدفاع الوطني بإنشاء هيئة التصنيع العسكري وشكلت على اثر ذلك لجنة بهذا الخصوص برئاسة اللواء الركن / محمد القاسمي نائب رئيس هيئة الأركان وأنا عضوا فيها بالإضافة إلى عضوية مدير دائرة التخطيط وعدد من الأعضاء والمستشارين لهذا الغرض حيث عملنا على مدى أربعة أشهر متتالية لوضع التصورات وكافة الوثائق المتعلقة بإنشاء هيئة التصنيع العسكري وكيفية تطوير التصنيع العسكري في المستقبل وفعلا على ضوء إعادة الهيكلة الأخيرة الآن في تقديري اننا سنستفيد إلى حد ما من هذه الوثائق التي تم إعدادها وسبقت الإشارة إليها سلفا مع إدخال بعض الملاحظات عليها على ضوء المستجدات الراهنة إضافة إلى ما قد تم انجازه.

* بعد تطبيق وتنفيذ خطة إعادة هيكلة الجيش اليمني هل سيشمل ذلك انتقالكم في مجال الصناعات العسكرية من مرحلة التصنيع البحت المكنيكي إلى التصنيع الإلكتروني الكيماوي?

** نحن الآن نقوم بالصناعات الميكانيكية البحتة ولدينا خطط مستقبلية لتطوير التصنيع العسكري والجميع يعلم أن الصناعة ترتكز على ثلاث أسس رئيسية هي الصناعة الاليكترونية والصناعات الكيماوية والصناعات الميكانيكية ونحن وضمن الخطط القادمة إدخال ولو جزئي الصناعات الالكترونية والكيماوية.

هل لكم هنا توضيح أكثر حول الفرق بين الإنتاج الصناعي الحديث الكيماوية والإلكترونية والميكانيكية التقليدية?

** معروف أن الصناعات الميكانيكية هي جزئية مثلا نحن نصنع الأسلحة وقطع الغيار كلها هذه تحتاج إلى ذخائر وهذه الذخائر عندما يتم تصنيعها تحتاج إلى مايسمى “الباروت” والمواد المتفجرة وهي صناعات كيماوية وهي تكميلية للصناعات الميكانيكية وأما الصناع

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق