أخبار اليمن

اليمن تدين رسمياً جريمة أغتيال سليماني والمهندس وتبدي موقفها من مجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن

اليمن تدين رسمياً جريمة أغتيال سليماني والمهندس وتبدي موقفها من مجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن

شهارة نت – صنعاء

أدانت اليمن رسمياً، جريمة الاغتيال التي ارتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية بحق الشهيد قاسم سليماني ورفيقه أبو مهدي المهندس، كما عبرت عن رفضها لمشاركة بعض المنتحلين لصفة اليمن فيما يسمى بمجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.

وأكد المجلس السياسي الأعلى في اجتماعه اليوم برئاسة فخامة المشير مهدي المشاط رئيس المجلس، رفضه ادعاء تمثيل اليمن في ما يسمى بمجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.

واعتبر السياسي الأعلى، ذلك المجلس أحد أدوات العدوان المستحدثة لحصار الشعب اليمني بصبغة شرعية دولية جديدة، اثر فشل العدوان وكشف ذرائع للعدوان على اليمن أمام الرأي العام المحلي والعالمي.

وأكد المجلس السياسي الأعلى حرصه على أمن الملاحة في البحر الأحمر وخليج عدن ومضيق باب المندب.. داعيا إلى عدم الانجرار لمثل هذه الكيانات الهادفة خلق المزيد من الانقسام والتشظي للمواقف العربية والإسلامية.

وأشار إلى أنه كان الأجدر بالمشاركين في مثل هذه الكيانات، أن يأتوا في إطار وحدة المواقف العربية التي تعالج صراعاتها المفتعلة التي فرضتها السياسيات الأمريكية والصهيونية لا المضي في عقد اجتماعات مشبوهة.

كما أدان المجلس السياسي الأعلى جريمة الاغتيال التي ارتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية بحق الشهيد قاسم سليماني ورفيقه أبو مهدي المهندس.

وجدد رفضه للسياسة الأمريكية الهادفة إضعاف وتمزيق المنطقة والسيطرة على ثرواتها ومقوماتها.

ودعا المجلس السياسي الأعلى، إلى مواجهة الغطرسة الأمريكية كونها لا تستهدف بلد أو محور بل كل أحرار العالم الرافضين للهيمنة الأمريكية.

كما دعا الشعب اليمني إلى أن يكون النموذج في الوحدة والاصطفاف في مواجهة المشاريع الأمريكية والصهيونية.

من ناحية أخرى أشاد المجلس السياسي الأعلى باستبسال أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان ومرتزقتهم في مختلف الجبهات.

وأثنى على المشاركة الواسعة لقيادات الدولة في فعاليات الذكرى السنوية للشهيد والتي تجسد مكانة الشهداء على المستوى الشعبي والرسمي وأهمية إيلاء أسرهم وذويهم الرعاية الكاملة.

إلى ذلك وقف المجلس السياسي الأعلى أمام عدد من التقارير الحكومية، مقيماً مستوى الأداء على مختلف الأصعدة.

وحث المجلس مختلف المؤسسات على مضاعفة الجهود للارتقاء بمستوى العمل وتقديم الخدمات للمجتمع، مؤكداً أن وضع اليمن اليوم أفضل بكثير من الفترات السابقة وأنه يجب تعزيز ذلك لإفشال مؤامرات العدوان ومخططاته.

هذا وقد وقف الاجتماع أمام عدد من القضايا المدرجة في جدول أعماله واتخذ إزاءها القرارات المناسبة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق