العلـوم والـتـكنولوجـيا

تويتر يفرض قيودا?ٍ على تغريدات المستخدمين

أعلن موقع تويتر انه قد يضطر إلى فرض قيود على تغريدات مستخدمين في دول معينة الأمر الذي يجدد التساؤلات حول كيفية تعامل هذا المنبر للتواصل الاجتماعي مع قضايا حرية التعبير في الوقت الذي يوسع فيه قاعدة مستخدميه على مستوى العالم بسرعة. وحتى الآن يضطر تويتر لحذف تغريدة من شبكته العالمية إذا تلقى طلبا من حكومة بهذا. لكن الشركة قالت في رسالة على مدونتها نشرت امس الخميس انها الان لديها القدرة على منع ظهور تغريدة بعينها للمستخدمين في دولة ما.

وقالت مدونة تويتر إنه وبدءا من أمس إن الشركة ستتيح لنفسها إمكانية منع محتوى من الظهور للمستخدمين في دولة معينة مع إتاحته في باقي دول العالم. وضرب تويتر أمثلة على الحالات التي سيتعاون فيها بفرض قيود مثل “المحتويات المؤيدة للنازية” في فرنسا والمانيا وهي دول تحظر مثل هذه المحتويات. وقال الموقع إنه صاغ آلية من اجل الشفافية تنطوي على إخطار المستخدمين في حالة منع ظهور تغريدة ما. وأحجمت متحدثة باسم تويتر عن ذكر تفاصيل على المدونة.

ويعكس اعتراف تويتر بانه سيفرض رقابة على المحتوى تغيرا كبيرا في أسلوبه عما كان عليه منذ عام واحد فقط عندما نسق متظاهرون مناهضون للحكومة في تونس ومصر ودول عربية اخرى لمظاهرات حاشدة عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي.

وأثارت قضية حرية التعبير جدلا?ٍ كبيرا?ٍ خلال الفترة الأخيرة خصوصا?ٍ في ظل التشريعات الجديدة التي تسعى الولايات المتحدة الأميركية لسن تشريعات جديدة تنص على وضع حد لحرية مواقع الإنترنت عبر آلية مكافحة القرصنة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق