أخبار اليمن

اليمن : تقديم مشروع قانون الحصانة للبرلمان اليوم

صرح مصدر حكومي امس ان الحكومة اليمنية عدلت قانون الحصانة الذي يثير غضب الشارع والمنظمات غير الحكومية لاستبعاد مساعدي الرئيس علي عبد الله صالح المتورطين في «قضايا جنائية»? لكنه سيبقي على الحصانة السياسية? على ان يقدم القانون بصيغته المعدلة للبرلمان اليوم للمصادقة عليه? في حين تحدث مصدر في حزب المؤتمر الشعبي الحاكم ان صالح سيغادر البلاد قريبا للعلاج.

وقال مصدر طالبا عدم كشف هويته ان «الصيغة الجديدة للقانون تمنح الحصانة الكاملة لعلي عبد الله صالح» لكن مساعديه لن يتمتعوا سوى «بالحصانة السياسية باستثناء كل من ارتكب عملا ارهابيا او ثبتت عليه قضايا جنائية». واوضح المصدر نفسه ان المشروع المعدل الذي اقر خلال اجتماع استثنائي للحكومة امس الاول ينص على اصدار «قوانين مصالحة وطنية وعدالة انتقالية». وستقدم الحكومة اليوم السبت مشروع القانون الى البرلمان. واقرت حكومة الوحدة الوطنية في اليمن في الثامن من كانون الثاني مشروع قانون يمنح الحصانة للرئيس صالح? ما يمهد لتنحيه تنفيذا لاتفاق انتقال السلطة بهدف وضع حد للحركة الاحتجاجية المناهضة له.

وقالت سارة لي ويتسون مديرة برنامج الشرق الاوسط في منظمة هيومان رايتس ووتش ان «التعديلات لا تشمل النقاط الاساسية في مشروع القانون التي لا تزال تمثل رخصة للقتل»? مضيفة «يجب على الحكومة اليمنية ان تحقق مع كبار المسؤولين الذين لهم صلات بجرائم خطيرة والا تسمح لهم بالافلات بجرائم القتل التي ارتكبوها».

من جهة اخرى? قال مصدر في حزب المؤتمر الشعبي العام امس ان صالح قد يتوجه قريبا الى الخارج للعلاج. وصرح المصدر نفسه ان «اللجنة العامة (المكتب السياسي) للمؤتمر الشعبي العام قبلت بناء على طلب من صالح السماح له بمغادرة البلاد الى الخارج للعلاج».

من جهة ثانية? قتل 3 شرطيين في هجوم وقع صباح امس في وسط عدن? كبرى مدن جنوب اليمن? كما علم من مصدر في الشرطة. وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه ان «رجالا مسلحين اطلقوا النار بالاسلحة الرشاشة على نقطة تفتيش نصبتها قوات الامن في وسط عدن ما ادى الى مقتل ثلاثة شرطيين». ثم اضرم المهاجمون النار بسيارة للشرطة كانت متواجدة في المكان قبل ان يلوذوا بالفرار بدون اعطاء المزيد من التفاصيل.

وقتل العديد من عناصر وضباط اجهزة الامن في الاشهر الماضية في جنوب اليمن في هجمات نسبت الى القاعدة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق