كاريكـاتيـــر

اللجنة الأمنية التابعة للاصلاح بساحة التغيير تعتدي على احمد سيف حاشد وتهدده بالقتل

اقدم مجموعة من أعضاء اللجنة الأمنية التابعة لساحة التغيير بصنعاء صباح اليوم الثلاثاء بالتهجم والاعتداء بالأسلحة البيضاء على القيادي في الثورة الشبابية أحمد سيف حاشد .

وبحسب مصادر فأن الاعتداء جاء بعد سلسلة اعتداءات قامت بها اللجنة الأمنية المحسوبةعلى حزب الاصلاح ضد شباب مسيرة الحياة القادمة من تعز وجاء الاعتداء على حاشد لموقفه المساند لشباب مسيرة الحياة وتضامنه معهم .

وقال أحمد سيف حاشد في تصريح خاص أن اللجنة الأمنية منعته صباح الثلاثاء من دخول الساحة لحضور مسيرة ثم تهجمت عليه وقامت بتهديده بالتصفيه والتلفظ عليه بعبارات وصفها حاشد بالبذيئة .

هذا وتهجم أعضاء اللجنة الأمنية على القاضي أحمد إلى مكان سكنه في أحدى الفنادق المطلة على ساحة التغيير وقاموا بكسر باب غرفته ? ورفع الأسلحة البيضاء عليه وتهديده بالقتل دون ادنى سبب يذكر حد تعبيره .

وأكد حاشد أنه عقب الاعتداء تواصل مع رئيس حكومة الوفاق محمد سالم باسندوه ورد عليه بأن ذلك عمل “مجنون” واكتفى قحطان الناطق السابق للقاء المشترك بالتبرير أن المعتدين ليسوا اصلاحيين .

وعن قول الإصلاحين أن حاشد له علاقة بالحوثين اكد حاشد أن الإشاعات هذه غرضها فقط التبرير على الاعتداء لا اكثر.

هذا وأعلن مجموعة كبيرة من الحقوقيين والإعلاميين وشباب الثورة تضامنهم الكامل مع حاشد ودعوا لعمل حل للحد من الاعتداءات المتواصلة من قبل اللجنة الأمنية التي تتبع اللجنة التنظيمية ? خوفا?ٍ من تفاقم الأمور .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق