أخبار اليمن

مصادر تكشف ما حصل في شبوة والإنتقالي يتوعد بالانتقام

1613 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – شبوة

قالت مصادر محلية أن قوات عبد ربه منصور هادي احكمت سيطرتها اليوم السبت على محافظة شبوة وذلك عقب وصل تعزيزات عسكرية تضم اليات ودرعات عسكرية بالاضافة الى مئات العناصر من حزب الإصلاح.

وعلى عكس ما جرى في محافظة عدن فقد استطاعت قوات هادي من قلب المعادلة على المجلس الانتقالي الجنوبي بعد تمكن قوات الاخير من السيطرة على المنشئات الحكومية في عتق يوم الخميس الماضي، ليعود هادي وحزب الاصلاح للسيطرة من جديد على مدينة عتق واسترداد اغلب المنشئات من ايدي قوات النخبة الشبوانية.

واقتحمت قوات هادي اليوم السبت معسكر “مره” الاستراتيجي التابع لمليشيات النخبة غربي عتق بمحافظة شبوة.

كما سيطرت على مقر المجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية عتق مركز محافظة شبوة .

وذكرت مصادر محلية أن قوات هادي بسطت سيطرتها على معسكر “ثماد” التابع للمجلس الانتقالي.

من جانبها اتهمت قوات النخبة في شبوة جنوب شرقي اليمن، علي محسن الاحمر بإرسال تعزيزات عسكرية الى شبوة.

وقالت في بيان شديد اللهجة :” أنها لم تدفع إلا بقوات محدودة، لمحاولة تجنيب المدنيين المواجهات المسلحة”.

وأكدت قدرتها على ضرب قوات هادي “في أبعد من عتق”، في إشارة واضحة إلى محافظة مأرب.

وأضافت إن “المعركة لم تبدأ بعد، وقوات النخبة تحاول تقليل الخسائر إلى أبعد مدى في معاركها ضد ميليشيا حزب الإصلاح الإرهابية التي تقدم جنوداً أبرياء للمعركة، وتجعل من عناصرها الحقيقيين في الخطوط الخلفية استعداداً للهرب”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق