أخبار اليمن

” القاعدة ” تستعد لمهاجمة زنجبار من جديد وإقتحام محافظة عدن

قالت مصادر مطلعة في محافظة أبين ” جنوب اليمن”? بان مديرية جعار كبرى مديرية المحافظة تشهد تدفقا كبيرا لمقاتلي تنظيم القاعدة اليها ? قادمة من منطقة ” عزان” بمحافظة شبوة ? استعدادا لشن هجوم كاسح على مدينة زنجبار التي تشهد معارك طاحنة بين مقاتلي التنظيم والقوات الحكومية منذ مايو الماضي.

وكانت أنباء إفادة السبت عن مقتل ستة من مسلحي التنظيم وجرح ستة آخرين مساء الجمعة في اشتباكات مع القوات الحكومية في الضواحي الشرقية للمدينة التي شهدت قبل أيام مقتل 20 مسلحا من التنظيم الذي يسيطر مقاتليه على معظم المدينة التي تشهد منذ مايو الماضي معارك طاحنة بين الجانبين.

ونقل موقع التغيير نت عن تلك المصادر قولها ان المقاتلين الذين يتوافدون على جعار الواقعة شمال من زنجبار “عاصمة محافظة أبين”? يتلقون تدريبات في معسكرات تابعة للتنظيم الذي يسيطر مقاتلوه على المديرية منذ أشهر بشكل تام ? وإنهم يستعدون لشن هجوم كبير وكاسح على زنجبار التي تدور فيها معارك واشتباكات يومية مع قوات الجيش أوقعت عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

على ذات الصعيد قالت مصادر موثوقة ان القوات الحكومية المرابطة في زنجبار? ترصد تحركات مقاتلي القاعدة في محافظة أبين وأنها تستعد لمواجهة أي هجوم قد تشنه مستقبلا خاصة مع تلقي مقاتلي التنظيم لضربات سماها بالموجعة خلال الأيام الماضية أدت إلى مقتل العشرات من أعضائها بينهم يحملون جنسيات عربية وأجنبية .

ويأتي تصعيد القاعدة في مواجهاته مع القوات الحكومية بمحافظة أبين ? وسط معلومات ترددت مؤخرا عن سعي مقاتلي التنظيم الدخول إلى محافظة عدن المجاورة والسيطرة عليها باعتبارها أهم مدن الجنوب اليمني .

وتسود الفوضى محافظة أبين منذ مايو الماضي بسبب المواجهات بين القوات الحكومية ومقاتلين يعتقد انهم على صلة بتنظيم القاعدة يعرفون باسم ” أنصار الشريعة” والذين يسيطرون على أجزاء كبيرة من مدينة زنجبار ? رغم إعلان الحكومة اليمنية في سبتمبر الماضي تحريرها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق