الصراع السعودي الأمريكي إلى أين يتجه

الصراع السعودي الأمريكي إلى أين يتجه

- ‎فيبـأقـــلامـــهـم

بقلم / حميد الطاهري

في ظل مطالبة ترامب سلمان ونجله بسرعة دفع الجزية السعودية إلى بيت مال البيت الأبيض بأقرب وقت ، حيث نش ترامب هجومآ قويآ في تصريحاته الصحفية على “سلمان ونجله محمد” قال لهم: (لولا الحماية لكم منا لكان الجيش اليمنية واللجان الشعبية وصلت الرياض ونحن نحمي عرش حكمكم وعليكم سرعة دفع الجزية المفروضه للإدارة البيت الابيض” ، وهجوم ترامب على اسرة بني سعود يأتي على خليفة رفض سلمان ونجله محمد “سفاحوا الدماء” ومرتكبوا أبشع الجرائم والمجازر البشرية بحق ابناء شعبهم والشعوب العربية والإسلامية .
هاهو الحليف لهم في هجوم عليهم والدائرة تدور على ملوك خليج العواصف الدموية في قتل أبناء الشعب اليمني بدون أي ذنب …
هاهو ترامب يهدد ملك السعودية ان لم يدفع الجزية المقررة عليه سيكون مما تحالفوا ضدهم دمار عرش حكمهم ..
و تناولت العديد من القنوات الفضائية العربية والدولية والوسائل الإعلامية تصريحات “ترامب “الذي دعا بني سعود إلى سرعة دفاع الجزية بأقرب وقت ، حيث تحول الداعم لبني سعود عدواً وطالب ترامب من بني سعود بعدم التعامل مع روسيا في مختلف شتي المجالات المختلفة ..إنذارات قوية يصدرها ترامب لبني سعود الذين أصبحوا تحت أمر إدارة البيت الأبيض ، فبعد إصدار ترامب التصريحات التي تم تناولها مختلف الوسائل الإعلامية العربية والدولية وفي شبكات التواصل الاجتماعيبشكل كبير السؤال هل سيدفعون ما طلبه “ترامب “اليوم أوغدا ،كما وصفهم أنهم ” البقر ةالحلوب”
الرئيس الامريكي في تصريحاته الصحفية أعلن عاصفة حزم أطلقها على بني سعود بتهديدات التي ضربت عرش حكمهم اسرة بني سعود ، ويأتي ذلك على خليفة تحالف بني سعود مع القيادة الأمريكية في عواصف حزمهم ضد الشعب اليمني الواحد وكذلك عواصف حزمهم على أبناء الشعوب المسلمه ، وهاهم اليوم يدفعون ثمن ما ارتكبوا من جرائم في حروبهم القاتله للملانين من أبناء الشعوب العربية والإسلامية ، هاهي دماء المسلمين الذين قتلوا بهذا الوطن وذاك تعود بتهديدات ترامب لأسرة بني سعود مشعلوا الحروب في الأوطان العربية.
فأنهم سبب مايشهده الوطن العربي من حروب و الذي أصبح محتلاً بيد “اليهود والنصارى” وملوك وزعماء الوطن العربي والمسلمين لاكلمه لهم على كلمة أعداء الأمة وأصبحوا أعداء الأمة يرتكبون أبشع الجرائم بحق أبناء الشعوب المسلمه في محاربة القاعدة وداعش وغير ذلك من مسميات مختلفة في ظل الصراع بين قادة العرب والمسلمين ، والتمزيق الحاصل اليوم بينهم وكل ذلك يأتي بهذا الزمان بسبب تحالف قادة العرب في قتل العرب ودمار اوطانهم وتشريد الملايين من أوطانهم وذلك بمختلف المسميات الأمريكية الغربية وذلك إبتداءً من العراق التي مازالت تنزف دما حتى اللحظة وتوالت الأحداث واندلعت ثورات الربيع العربي بدءً من تونس وليبيا ومصر وسوريا واليمن وكان من ملوك خليج التفظ دعم تلك الثورات المدمرة للأوطان العربية تحت شعار” الشعب يريد إسقاط النظام”فقد خرجت مصر من اللعبه القذرة وتونس واستمرت اللعبه في دعمهم للثورات الربيع العربيه في سوريا واليمن وليبيا والكل يعرف أحداث هذه الثورات والتي مازالت الاوطان التي اشعلت بها الثورات تقطر دما منذ بداية ثورات ربيع دمار الاوطان العربية وحتى اللحظة ..فإن تلك الثورات معده امريكيا وغربيا والداعمون ملوك الخليج بالأموال الكبيرة والاسلحة لمعارضي الأنظمه في البلدان التي شهدت ثورات أحرقت الاخضر واليابس ، هاهم اليوم ملوك الخليج يدفعون الثمن للبيت الابيض وبيوت القيادات الغربية جراء ماارتكبوا بحق إخوانهم العرب من أعمال إجرامية وغيرها والأيام القادمة ستكشف الحقائق للرأي العام العربي والدولي حول الصراع السعودي الأمريكي وندع الأيام تكشف كل جديد وملوك الخليج سيدفعون الثمن عما قريب جراء ما ارتكبوا بحق هذا الشعب المسلم من جرائم حروب ومجازر بشرية وغيرها ، والله يسلط على ملوك الخليج “ترامب والبيت الإسرائيلي” في استنزاف أموالهم جراء ما يمارسون من أعمال إجرامية بحق أبناء شعوبهم والشعوب العربية والإسلامية والقادم لهم اعظم والله وحده المنتقم لعباده من الملوك والحكام الظالمين بأرضه،

شارك