ايرما على مشارف فلوريدا مهددا حياة مليون مواطن أمريكي

ايرما على مشارف فلوريدا مهددا حياة مليون مواطن أمريكي

Palm trees buckle under winds and rain as Hurricane Irma slammed across islands in the northern Caribbean on Wednesday, in Fajardo, Puerto Rico September 6, 2017. REUTERS/Alvin Baez - RC1465EF3440

شهارة نت – تقرير :

أكثر من عشرة أيام مرت على تكوّن إعصار ايرما الذي بدأ بموجات ورياح عاصفة انطلقت من المحيط الأطلسي، ليصل اليوم كما كان متوقع إلى ولاية فلوريدا، ومن اللافت في هذا الإعصار أنه أول إعصار في التاريخ يحافظ على سرعته 300 كلم في الساعة لأكثر من 49 ساعة.
ويتميز هذا الإعصار المثير بقدرة تدميرية هائلة إذ يسير بسرعة تقدر بـ 300 كم في الساعة، أمّا في مركزه – عين الإعصار – فالأمر مختلف، إذ بلغت سرعته حوالي 360 كم في الساعة، وبذلك تم تصنيفه ضمن الفئة الخامسة التي تعتبر الأعلى في سلم قوّة الأعاصير.

ولكن هذا الإعصار تفوق على ذاته، حيث ارتفعت شدته الى الدرجة الرابعة مع اقترابه من أرخبيل كيز في فلوريدا، بحسب المركز الوطني الاميركي للأعاصير. ويفترض ان تضرب عين الاعصار جزر كيز السفلى قبل ان تتوجه الى “قرب او على طول” الساحل الغربي لفلوريدا.

حياة المدنيين بخطر

ذكر بعض الخبراء بأن أكثر من مليون مواطن في فلوريدا يمكن أن يتضرروا من انقطاع الكهرباء وقت عبور الإعصار ايرما للولاية. ويأتي انقطاع الكهرباء بعد وقت قصير من تسجيل مكتب الارصاد الجوية الوطنية في “كي وست” أول رياح قوية مصاحبة للإعصار بلغت سرعتها 1ر119 كيلومتر في الساعة.

وبحسب شركة “إف بي إل” المحلية للطاقة فإن أكثر من 190 ألف منزل في ولاية فلوريدا الأمريكية بدون كهرباء بسبب إعصار ايرما، وفقا لما ذكرته الشركة على موقعها على الانترنت. وأفادت شركة “كيز إنرجي سيرفيسيز” في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بأن 29 ألف عميل يعيشون بالقرب من أرخبيل فلوريدا كيز أصبحوا أيضا بدون كهرباء.

تحذحيرات

أصدر حاكم ولاية فلوريدا، ريك سكوت تحذيرا خطيرا جديدا قبيل وصول الإعصار ووصف الوضع بأنه “حالة طوارئ واضحة”. وقال سكوت في مؤتمر صحفي في وقت متأخر من يوم السبت إنه من المتوقع أن تجلب العاصفة أمواجا قد يصل ارتفاعها إلى 5ر4 متر في مدينة نابولي الساحلية. وأضاف أن إيرما قد يتسبب في هطول أمطار غزيرة يصل منسوبها إلى 38 سنتيمترا في شبه الجزيرة و63 سنتيمترا على فلوريدا كيز. وقال سكوت إن الولاية تعاملت بقوة في استعدادها للإعصار، لكنه أشار إلى أن سكان الولاية سيتعين عليهم التعامل مع آثار الإعصار، ومن هذه الاشياء سقوط خطوط الكهرباء والاشجار وانقطاع الطرق بسبب الفيضانات.

من جانبه أعلن رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب حالة الإنذار، والبدء بإخلاء المناطق المتواجدة في جنوب فلوريدا التي هُددت بأن تُضرب في مطلع الأسبوع القادم.

نتائج الاعصار

ضرب إعصار إيرما يوم الجمعة الفائت كلا من جزيرتي تركس وكايكوس، ومن ثم واصل طريقه نحو فلوريدا. ووفقاً لتوقعات الأمم المتحدة، فإن عدد الأشخاص المتضررين من إعصار إيرما أثناء توجهه إلى فلوريدا يصل إلى 37 مليون شخص.

واستعدادا لما قد يسببه الاعصار مع اقترابه من فلوريدا، قال حاكم فلوريدا ريك سكوت في تصريح له إن على جميع سكان الولاية أن يكونوا مستعدين لإخلاء المنطقة قبل الإعصار، وذلك بعد عدة أيام من إعلان حالة الطوارئ في جميع مقاطعات الولاية البالغ عددها 67 مقاطعة، تخوفاً من اجتياح إعصار إيرما.

اجراءات وقائية

تحسبا لأي طارىء يقوم سكان الولاية باتخاذ بعض التدابير. إذ يقوم بعض الناس بتغطية النوافذ الزجاجية لبيوتهم ومتاجرهم بألواح من الخشب، لعلهم يستطيعون حمايتها من الكسر أمام هذا الإعصار الهائج.

شدة الاعصار تسبب أضرارا كبيرة

وصلت شدة إعصار إيرما إلى الفئة الرابعة، وهي الأعلى على مقياس سفير- سيمبسون، لدرجة أن شركة الكهرباء في فلوريدا تعتزم إغلاق اثنين من محطاتها لتوليد الكهرباء بالطاقة النووية، كما أعلن مسؤولون من أنهم سيضطرون لإعادة بناء أجزاء من نظام الكهرباء، الأمر الذي قد يستغرق أسابيع.

أما بالنسبة للخسائر فقد بلغت الأضرار الناجمة عن ايرما حدا عاليا، فجزر الكاريبي طالتها خسائر كبيرة، لدرجة أنّ الجزء الفرنسي من جزيرة سانت مارتن قد تأذى بنسبة تقارب الـ 95% من حجم الجزيرة، أمّا عند وصوله لتكساس ولويزيانا في الولايات المتحدة فقد تسبب إعصار إيرما بوفاة 42 شخص وأضرار مادية بلغت 100 مليار دولار.الأمر الذي دفع هذا الإعصار ليسبق إعصار هارفي الشهير، وليتربع على قائمة أشد وأعنف إعصار يواجه أمريكا.

شارك