اراء وتحليلات

لماذا يصرُّ هذا العالم الكاذب على وصف هادي رئيسا لليمن!!!

بقلم/ أحلام عبد الكافي

تحدثني نفسي كثيرا،،، أي كائن هو ذاك المدعو هادي…بتلك الوضاعة الغير متناهية الحدود
و بتلك الخيانة التي ارتسمت على كيان ذلك المخلوق المريب بل أي مستوى متدني وصلت إليها إنسانيته حتى يبارك بكل وقاحة قتل الألاف من أبناء اليمن بذلك القصف الوحشي لطيران العدوان السعو أمريكي منذ عامٍ ونصف بمختلف الأسلحة والقنابل التي ترتكب جرائم يندى لها الجبين ،،فنرى ذلك (المسخ) يظهر بين الحين والآخر في شاشات العدو وهو يصر بكل انحطاط على مواصلة العدوان على اليمن،،،بشكل ينمو على أنّه دمية شيطانية بل أراجوز يتم تحريكه وفقا لمعطيات المسرحية بكل فصولها.
هل يذكر التاريخ زعيما أو رئيسا ….قد تسبب بهلاك شعبه بهذه الصورة الوحشية التي يظهر عليها هادي؟؟؟؟
أم هل سجلت الأوطان مجرما ساهم بسفك دماء شعبه وبتدمير مقدرات وطنه وباحتلال أراضيه كما سُجل خائن (برتبة رئيس)؟؟؟
أم هل صدّق التاريخ (شرعية ) مزعومة تشرعن قصف الأبرياء في بيوتهم وتبرر توافد الجيوش من جميع بلدانهم لتدنيس تراب أرض دولة ذات سيادة وحضارة عريقة مثل اليمن بل وتدمير مساجده وبنيته التحتية ومناطقة الأثرية بهذا الشكل المخادع وبهذا الزيف المنقطع النضير أمام صمت دولي و تواطؤ أممي وتخاذل عربي مريع ومخزي.
أقول لهذا العالم كفاكم خداعا،،كفاكم نفاقا من هو هادي هذا الذي يهمكم شرعيته يامن تعلمون علم اليقين أنكم تريدون رفع وضيعا في اليمن باع شعبه وخان وطنه أنتم تريدونه مطية ودمية لاحتلال اليمن العريق ونهب خيراته وإذلال شعبه العظيم ….ذلك عندما يظهر تخبطكم الواضح في محاولتكم لإسقاط رئيسا شرعيا في سوريا،،كفاكم تناقضا وابحثوا عن شرعية الشعب الفلسطيني المتوسّل إليكم منذ سبعين عاما ولم تحركوا له رصاصةً واحدة ،،واليوم أنتم بعاصفتكم المشؤمة ترمونَ شعبا عريقا ومؤمنا فاخلعوا عباءة التضليل وأزيحوا ستار المراوغة الذي تسدلونه على جرائمكم ومخططاتكم الاستيطانية في دول المنطقة وتخفون وراءه مؤامراتكم الخطيرة لهلاك الأمة ولاحتلالها ونهب ثرواتها وتشريد سكانها… فسحقا لكم وخسئتم وخسئ هادي وكل عميل مرتزق،،وخسئت أسرة آل سعود وخسئت أمريكا والصهيونية…
ولا نامت أعين الجبناء وعاش اليمن حرا أبيّا شامخا بأبطاله وبصمود شعبه وبتكاتف أطيافه وحينها سيعلم الذين ظلموا أي مقلبٍ سينقلبون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق