عربي ودولي

عودة الوحدات العسكرية السعودية التي شاركت في الحرب ضد الحوثيين

أعلن مساعد وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلطان عودة “بعض الوحدات الميدانية التي شاركت” في الحرب التي وقعت بين الجانبين السعودي والمتمردين الحوثيين الذين هاجموا أراضي المملكة.
وقال الأمير خالد? النجل الأكبر لوزير الدفاع الأمير سلطان بن عبد العزيز? خلال الزيارة التي قام بها اليوم السبت إلى جازان على الحدود مع اليمن? “بعد أن كتب الله لكم النصر? واستتب الأمن على حدودنا ( مع اليمن) فإنني أعلن من هنا عن إعادة بعض الوحدات الميدانية التي شاركت إلى مناطقها”? مؤكدا أن ” هذه الوحدات ستكون على أتم الاستعداد متى ما طلب منها العودة إلى مواقعها مرة أخرى”.
وأضاف أن “الجميع ابتهج بهذا النصر الذي حققتموه (على المتمردين الحوثيين)”? مؤكدان انه “لن يغفل الجميع عن الدور العظيم الذي قمتم به لتحرير حدودنا الجنوبية”.
وكان الأمير خالد بن سلطان أعلن في 27 يناير/ كانون الثاني الماضي وقف إطلاق النار مع الحوثيين الذين هاجموا الأراضي السعودية? انطلاقا من اليمن طوال ثلاثة أشهر الماضية.
وأكد المسؤول السعودي في حينه أن بلاده “لن تحاور أي طرف في اليمن سوى الحكومة اليمنية”? في إشارة إلى عدم اعتراف الرياض بالحوثيين كجماعة متمردة على الحكومة اليمنية? ووضعت الرياض عددا من الشروط للالتزام بالهدنة.
قال إن بلاده “حققت نصرا على الأعداء” وأن الحوثيين الشيعة “اعترفوا أنهم المعتدون”? وأضاف أن السعودية تعتقل ما لا يقل عن 1500 من الحوثيين.
ومن جهة أخرى وقع محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان بالسعودية ? التي شهدت مؤخرا حركة نزوح بسبب الحرب التي شهدتها المنطقة مع المتمردين الحوثيين اليمنيين ? عقد تنفيذ بقيمة 2.3 مليار ريال (613.3 مليون دولار) لإنشاء منازل ومدارس للنازحين.
وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) اليوم السبت أن الأمير محمد وقع “عقد إنشاء المرحلة الأولى لعشرة آلاف وحدة سكنية التي أمر بها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز أثناء الزيارة التي قام بها بعد القضاء على حركة تمرد الحوثيين في الجنوب على الحدود مع اليمن “.
وتمثلت المرحلة الأولى” بموقع الحصمة والتي يبلغ عدد وحداتها 2249 وحدة سكنية و11 مسجدا و 15 مدرسة للبنين والبنات ومركزين صحيين بتكلفة 2.273 مليار ريال”.
كما تشمل المرحلة الأولى تنفيذ البنية التحتية من طرق وأرصفة وخدمات كهرباء وشبكات مياه وصرف صحي وحدائق عامة. وقد تم توقيع العقد مع شركة الراشد للتجارة والمقاولات.
وأوضح أمير منطقة جازان أنه تم خلال الأشهر القليلة الماضية وضع حجر الأساس لبعض مشاريع المياه والصرف الصحي بالمنطقة والتي تقدر تكاليفها بأكثر من مليار ريال .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق