أخبار اليمن

قيادي في حزب المؤتمر يتوعد بخطوات قاسية

طالب القيادي في المؤتمر الشعب العام ياسر العواضي -جهات لم يسميها- بتفهم الخطوات القادمة مهما بدت قاسية.

وقال العواضي الذي تم تعيينه مؤخرا- أمين عام مساعد لحزب المؤتمر-: لن نطلب من أحد المزيد من الصبر? ولا إعطاء مزيد من الفرص? ما نطلبه من الجميع? وتفهم الخطوات القادمة? مهما بدت قاسية? ففيها الحل”. حد قوله

وأشار الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر العواضي? إلى أن المؤتمر لم يفصل أي مؤتمري حتى اللحظة? ولم يتم إقالة أحد? مشيرا إلى أن الخطوات التي اتخذها حزبه مؤخرا ضد الرئيس هادي والدكتور الأرياني? حاجة تنظيمية بحتة وضرورية للمؤتمر.

وكتب في مدونته بموقع التواصل “توتير”: ما تم هو تكليف أمين عام? لأن الذي كلف سابقا?ٍ بدل باجمال أصبح مشغولا?ٍ في مسؤولية أكبر? وموقع النائب الأول? أيضا?ٍ? أصبح شاغله غير متفرغ له وغير قادر على إعطائه جزءا?ٍ من وقته? لذلك تم الفصل بينه وبين موقع الأمين العام وكلف فيه بن دغر.

وتابع بالقول: أما بالنسبة للعقوبات الدولية وتفريط السلطة في ثلاثة من مواطنيها? فإن ردة الفعل والتعامل معها لم يحن بعد? فالخطة (بـ) في الطريق والمرحلة (جـ) بعدها فالمهمات مازالت أقوى? بعد استنفاد كل أسباب الصبر وأصبح وطننا يضيع من بين أيدينا ولن نسكت”. حد قوله

وأوضح أن حزب المؤتمر سيظل صمام أمان للبلد للخروج من المناطقية والمذهبية والطائفية? لأنه حزب وسطي معتدل? مشيرا إلى أنه سيظل ذلك المحيط الواسع لكل الآراء المتعددة. حد تعبيره

والوضع بالغ التعقيد يحتاج لجهود الجميع دون استثناء ويحتاج لمصالحة حقيقة وعمل مسؤول ومشترك.

وعزلت اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام الرئيس عبدربه منصور هادي من منصب الأمين العام للحزب? وعينت بديلا عنه عارف الزوكا? كما عزلت عبدالكريم الإرياني من منصب النائب الثاني لرئيس الحزب? وتعيين ابو راس بديلا له.

كما تم تعيين ياسر العواضي أمينا?ٍ عاما?ٍ مساعدا?ٍ للمؤتمر الشعبي العام? وتكليف القربي بمنصب عاما?ٍ مساعدا?ٍ للمؤتمر الشعبي العام? وعينت فائقة السيد أمينا?ٍ عاما?ٍ مساعدا?ٍ للمؤتمر الشعبي العام .

وتفاقمت الخلافات بين هادي وحزب المؤتمر عقب إصدار مجلس الأمن لقرارات تعاقب صالح بسبب سعيه لزعزعة استقرار اليمن عن طريق خلق صراعات في البلد وتمويل ميليشيات مسلحة. حسب بيان للمجلس

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق