كتابات

مذكرات مواطن يمني

زمان كان اليمنيون بحاجة إلى ثورة 26? اليوم صاروا بحاجة إلى 26 ثورة.

زمان ونحن أطفال كنا كلما شفنا طايرة نلاحقها ونؤشر لها بأيدينا ونحن نهتف باي باي باي باي? سبحان الله اليوم الطائرات هي اللي بتلاحق الناس وتقولهم باي باي.
زمان كنت أصطبح «بسباس» وآكل الطعام بسرعة فأصبت بقرحة اليوم? لكني أدركت اليوم أنني أفضل حالا?ٍ من أولئك الذين مضغوا الثورة بسرعة ومضغوا الكرسي بسرعة وأصيبوا بقرحتين في ذات الوقت.
في فيلم الساموراي الأخير التقطت جملة عميقة للغاية مازال صداها يتردد في ذهني: «لقد حلمت بيابان موحدة? دولة قوية ومستقلة وحديثة. والآن لدينا خطوط السكك الحديدية والمدافع? والملابس الغربية? ولكن لا يمكننا أن ننسى من نحن? أو من أين أتينا»?? قلت في نفسي : إذا كان هذا حال اليابانيين? فكيف هو حالنا نحن اليمنيين ونحن الذين ندعو إلى المدنية ونتعارك باسم المدنية ونتقاتل من أجل المدنية? وننسى أننا وبلا شعور نستدعي جذورنا العصبية والقبلية والمذهبية لنخوض حربا?ٍ باسم المدنية?.
الذين يفترض أن يكونوا قدوة صاروا عبرة فاعتبروا.. كلنا رجال على اليمن فمتى نكون رجالا?ٍ لها? قفز فيلكس في معظم دول العالم فلماذا طحس في اليمن?
البلاد تعيش في حالة ضبابية? والكتابة مثل السواقة ما تقدرش تسوق? والدنيا ضباب نحاول جميعا?ٍ أن نشعر بالطريق حتى لو لم نرها.
حتى الآن مش شايفين ناس تغيروا? مش شايفين غير أقنعة تتساقط? معالجات سطحية ليست من الجذور أشبه ما تكون بمجموعة علاجات البرد من مسكنات ومضادات وغيرها? ليس معنى أنك تحب حزبك أن الناس يحبوه كلهم? ثوبك ولو أعجبك لا يأتي على مقاس الشعب كله? ليس معنى أن الكرسي مريح أنك تمدد عليه ولا تبالي? أنا مواطن وهذه بلدي مثلما هي بلدك لا تفرض علي? رأيك? لا شيء يمنحك الحق أنك تفعل ذلك? حتى الثورة نفسها لا تمنحك الحق في فرض رأيك على أحد? لأنها تقوم من أجل الحرية وليس من أجل إعادة إنتاج التسلطية بأي شكل من الأشكال? ليست صكوكا?ٍ ملكية تمنحك البلاد والعباد تعويضا?ٍ.. ما هو الشيء الذي يجمع عليه جميع اليمنيين في هذا الوقت? ما هو الشيء المشترك بيننا?
البيروقراطية تولد نفسها بنفسها في هذه البلاد? والقوة الحقيقية لا تأتي من الكراهية بل بمواجهة أنفسنا بالحقائق وبالواقع الذي نعيشه والتخلص من الماضي الذي يطوقنا ويشل خطواتنا.
ما الذي على هذه الأرض يمكن أن يكون أكثر جمالا?ٍ? من إفشاء السلام والتبسم في وجوه الناس وإماطة الأذى عن الطريق وذكر الله والصلاة والسلام على رسول الله?.. من حق الشعب أن يسوي لايك والا مش من حقه.

مقالات ذات صلة

إغلاق