أخبار اليمنأخبار وتقاريرمحافظات

 “الانتقالي” يهدد باقتحام محافظة تعز

شهارة نت – متابعات

هدّد ما يسمى المجلس الانتقالي، أمس الأحد، باقتحام تعز والتوغُّل في مناطقها؛ رداً على استهداف قيادات عسكرية تابعة له من قبل ميليشيا “الإصلاح”.

جاء ذلك على لسان متحدث الانتقالي المرتزِق محمد النقيب، أمس الأحد، الذي اتهم حزبَ “الإصلاح” باحتضان معسكرات وورش لتجهيز السيارات المفخخة في ريف تعز الجنوبي الغربي، مُشيراً إلى أن تلك المعسكرات تؤوي مطلوبين أمنيًّا بينهم قياداتٌ عسكرية.

وقال المرتزِقُ النقيبُ في سلسلة تغريدات على صفحته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي: إن المحافظات الجنوبية لن تستقرَّ ما دامت تلك المناطق خارج سيطرته، في إشارة واضحة إلى اقتحام مناطق ريف تعز الواقعة تحت سيطرة جماعة الإخوان.

ويأتي تهديدُ الانتقالي عبر متحدثه، أمس الأحد، متزامناً مع إعلان منتحل صفة مدير أمن مديرية دار سعد الموالي للانتقالي، بشأن العثور على كمية كبيرة من المتفجرات في منزل المرتزِق الإخواني أمجد خالد، قائد ما يسمى لواء النقل الذي يحظى بحصانةٍ من حزب “الإصلاح” ويتواجدُ في ريف تعز.

وكان الانتقالي قد عزّز من تواجده خلال الأيّام الماضية على حدود تعز لحج وذلك من خلال نشر الآلاف من ميليشياته في مديرية طور الباحة، ما يؤكّـدُ نيتَه المسبقةَ في اقتحام مناطق ريف تعز والتوغل في معاقل خصومه بحزب “الإصلاح”، لا سِـيَّـما بعد تمكُّنِه من إنهاءِ تواجد جماعة “الإخوان” في محافظة أبين المحتلّة.

ميدانيًّا، أُصيب أربعة جنود مرتزِقة في انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور طقم عسكري بمدينة التربة تعز.

وأوضحت مصادرُ مطلعة أن عبوة ناسفة انفجرت أثناء مرور طقم عسكري بجوار مستشفى خليفة العام بمدينة التربة جنوب تعز، ما أسفر عن إصابة أربعة جنود مرتزِقة أحدهم إصابته خطيرة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق