أخبار اليمنأهم الأخبار

تقرير لمجلس الأمن الدولي يكشف عن تنامي نشاط القاعدة في مناطق سيطرة حزب الاصلاح باليمن

تقرير لمجلس الأمن الدولي يكشف عن تنامي نشاط القاعدة في مناطق سيطرة حزب الاصلاح باليمن

شهارة نت – ترجمة

كشف تقرير أممي حديث، عن عودة نشاط ما يسمى بتنظيم القاعدة في عدد من المحافظات اليمنية الواقعة تحت سيطرة مليشيا حزب الإصلاح.
وقال خبراء لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن في تقريرهم – ترجمه شهارة نت -، إن تنظيم القاعدة في شبة الجزيرة العربية واصل تشاطه في محافظات البيضاء وشبوة ومأرب وأبين وحضرموت وعدن ولحج.
واشار التقرير الى أن فرق الرصد التابعة للجنة العقوبات قدرت قوام القاعدة بنحو 7000 مقاتل، مشيراً إلى تنفيذ التنظيم هجمات في أوائل العام الجاري كمهاجمة قرية رشاد في مديرية الوضيع في يناير، واستهداف مسؤولين أمنيين موالين لما يسمى بالمجلس الإنتقالي في وادي حضرموت في أبريل الماضي.
وأشار التقرير إلى استمرار مخاطر تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتصميمه “على القيام بعمليات خارجية”.
وذكر أن التنظيم “أعلن مسؤوليته عن حادث إطلاق النار الذي وقع في محطة بِنساكولا البحرية الجوية في 6 ديسمبر 2019 والذي ارتكبه محمد الشمراني، وهو ملازم في قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي كان يدرس الطيران في القاعدة العسكرية في فلوريدا. وقتل الشمراني ثلاثة أشخاص وأصاب ثمانية آخرين بسلاح يدوي كان قد اشتراه في فلوريدا في يوليو 2019″.
وكشفت التحقيقات الآن أن الشمراني خلال الفترة التي قضاها في بِنساكولا وحتى يوم الهجوم، كان على اتصال مباشر بعبد الله المالكي، أحد العاملين في التنظيم في مجال الإعلام والتجنيد عبر الإنترنت والذي جرى تصفيته من قبل القوات الأمريكية في محافظة مأرب معقل حزب الاصلاح في 13 مايو 2020 ..
والمح التقرير الى مساعي تنظيم القاعدة في تجنيد المحاربين القدامى والمقاتلين الجدد، ويسعى إلى تعزيز التجنيد من خلال التواصل مع الشباب وتوفير الخدمات العامة في المناطق الخاضعة لسيطرته”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق