أخبار اليمن

برنامج الأغذية يعلن تقليص مساعداته لليمن من نهاية الشهر الجاري

شهارة نت – متابعات

أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، الأربعاء، تقليص المساعدات المقدمة إلى اليمن حتى النصف، بسبب ما اسماه نقص التمويل.
وأوضح بيان صادر عن مكتب الأغذية العالمي في اليمن ، أن “عمليات الأغذية العالمي في اليمن تواجه نقصًا حادًا في التمويل “.
وأضاف أنه “لم يعد أمام البرنامج في الوقت الراهن خيار سوى تقليص المساعدات الغذائية إلى النصف لتفادي توقفها بشكل كامل مستقبلا”.
وتابع: “ابتداءً من نهاية إبريل الجاري، ستحصل الأسر على مساعدات غذائية على أشهر متناوبة بدلاً من المساعدات الشهرية”.
وذكر أنه يتم تقسيم المحافظات إلى مجموعتين، الأولى هي محافظات البيضاء وإب (وسط) والمحويت وعمران وريمة وصنعاء (مديريات ريف صنعاء) وصعدة (شمال) والحديدة (غرب)”.
وأفاد أن المجموعة الثانية هي “محافظات الضالع (جنوب) والجوف (شمال) وذمار(وسط) وحجة (شمال غرب) ومأرب (شرق) والعاصمة صنعاء وتعز(جنوب غرب)”.
يذكر أن نحو أكثر من 80 بالمئة من المناطق المذكورة من قبل البرنامج الأممي تقع تحت سلطة حكومة الانقاذ الوطني.
وأفاد البيان أنه “سيتم العمل بالتناوب بين المجموعتين أعلاه، إلى حين الحصول على تمويل إضافي يتمكن من خلاله البرنامج استئناف عملياته بشكل كامل”.
يذكر بأن برنامج الاغذية سبق وان هدد بقطع المساعدات المقدمة لليمنيين اكثر من مره، وذلك في اطار الضغوطات التي يمارسها البرنامج على حكومة الانقاذ بصنعاء بغية تمرير اجندات وتنازلات لصالح دول تحالف العدوان، كما قام البرنامج في اكثر من مرحلة بمحاولة توزيع مساعدات غذائية فاسدة.
ويأتي تقليص البرنامج لمساعداته مع اقتراب الجيش واللجان الشعبية من حسم المعارك مع مرتزقة العدوان في محافظة مأرب، الامر الذي دفع الامم المتحدة الى استخدام ورقة المساعدات من اجل منع القوات اليمنية من تحرير محافظة مأرب التي تعد اخر معقل للإخوان المسلمين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق