اﻹقتـصاديـــة

700 ألف وافد فقدوا وظائفهم في الخليج العام الماضي

شهارة نت – وكالات :

كشف تقرير صادر عن إحدى المؤسسات العالمية (هايس) ونشره موقع «ترايد أرابيا» أن نسبة الموظفين الوافدين الذين فقدوا وظائفهم في مختلف دول الخليج بلغت نحو 4 في المئة العام الماضي، بما يعادل نحو 700 ألف من إجمالي حجم العمالة الوافدة في دول «التعاون» الذي ناهز الـ17 مليونا في الدول الست.

وعزا تقرير «هايس» هذا الأمر إلى تشديد ميزانيات الشركات تماشياً مع انخفاض أسعار الطاقة، الذي أدى إلى خفض الإنفاق على التوظيف والموارد البشرية، مشيراً إلى أن نحو 37 في المئة، على سبيل المثال من أصحاب العمل الذين شاركوا في استطلاع «هايس» قاموا بتخفيض عدد الموظفين داخل مؤسساتهم، بنسبة 17 في المئة خلال 2015، وبنحو 11 في العام 2016.

في السياق، أوضحت إحصائيات «هايس» التي استطلعت آراء أكثر من 2700 بين أصحاب عمل ومهنيين في دول الخليج، أنه تم تخفيض رواتب 9 في المئة من العاملين الوافدين خلال 2016، مقابل 2 في المئة خلال العام السابق عليه.

كما كشف التقرير أن 52 في المئة (من عينة الموظفين الأجانب في دول مجلس التعاون التي شملها البحث) لم تشهد تغييراً في رواتبها، لا سلباً ولا إيجاباً، أي أنها بقيت على حالها، فيما شهدت زيادات الأجور السنوية في الشركات الخليجية انخفاضاً العام الماضي، إذ إن 7 في المئة فقط من العاملين ارتفعت رواتبهم، كما لاحظ التقرير في الوقت نفسه اعتماد غالبية الشركات الخليجية نهج تقليص التكلفة والإنفاق على أجورالموظفين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق