حقــوق وحريـات

دحابة:النضال المشترك من اجل الدفاع عن كافة حقوق الموظفين هدفنا

“هذا التحالف النقابي سوف يضل ما دمت الحقوق مسلوبة”بهذه العبارة بداء “نقيب المعلمين اليمنيين” فؤاد دحابة مؤتمر صحفي عقدته نقابة المعلمين اليمنيين بالتنسيق مع خمس نقابات أخرى تمثل اغلب قطاعات العمل النقابي في اليمن, وقال:نعتبر هذه الأمسية بداية تعاون جاد ونحن بالنضال المشترك من اجل الدفاع عن كافة حقوق الموظفين وعلى رأسها تنفيذ المرحلة الثلاثة من الإستراتيجية الأجور والمرتبات وإخواني في النقابات يؤيدون هذا المطلب وكافة المطالب الوظيفية سوى الأطباء و المهندسين و المعلمين مدنيين وعسكريين وكنا نتمنى انه لوكأن للعسكريين نقابة نتضامن معها كما نتضامن معها.
معلنا بداية تدشين تحالف نقابي الهدف منه ليس”الضغط على الحكومة لصرف اكرامية رمضان بل صون حقوق الموظفين”.حد تعبيره.
معتبرا?ٍ العمل النقابي “عمل نضالي لأخذا كامل الحقوق وصونها والحفاظ عليها والدفاع عنها”, مؤكدا?ٍ إن الدعوة للمشاركة في الأمسية وجهت لأغلب النقابات الموجودة في المحافظات.
هذا ورفعت ست نقابات “الأطباء والمهندسين والصيادلة والمعلمين والمهن التعليمة المهن التربوية”رسالة الى رئيس الجمهورية تدعوه لصرف ما بات يعرف بـ(راتب رمضان)على اعتبره حق دستوري لا يمكن التنازل عنه, خاصة مع موجة الغلاء وتردي الخدمات التي تضرب البلد مع حلول شهر رمضان وعيد الفطر.وأشارت الرسالة التي تلاها نقيب المعلمين اليمنيين, إلى أهمية”صرف هذا الراتب لما له من دواع إنسانية وحقوقية في المقدمة”.
واجمع ممثلي النقابات في معرض ردهم على استفسارات الصحفيين:على شرعية مطلبهم مهددين بالاستمرار في تنفيذ العديد من الفعاليات الاحتجاجية والأنشطة السلمية التي كفلها الدستور والقانون لإجبار الحكومة على صرف “الإكرامية”الراتب الرمضاني.مؤكدين أن استمرار هذا التحالف يأتي من “اجل صون حقوق الموظفين والحفاظ عليها”من النهب والسلب.
من جانبه شن عبد القوي الشميري رئيس نقابة الأطباء اليمنيين, هجوما?ٍ لاذعا?ٍ على من وصفها “قوى الاستعمار الأسري والعسكري”التي تهيمن على “الفكر التحرري”وقال خلال الأمسية التي جاءت تحمل عنوان”بتعاوننا..نضمن حقوقنا”:رحل الاستعمار ألسفري وحل الاستعمار الأسري والعسكري وعليكم إن تتحرروا بلادكم من الاستعمار المركب فانتم بحاجة إلى تحرر.معتبرا?ٍ النضال السلمي “اشد مضاضه على النظام المتخلف”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق