أخبار اليمن

اللواء القمش: عبد الإله شايع محكوم بخمس سنوات سجن ولن يتم إطلاقه إلا بتوجيهات رئاسية

قامت مجموعة الأمن بفريق بناء الجيش والأمن بزيارة اليوم الى الجهاز المركزي للأمن السياسي وفي الاجتماع بين الجانبين تم الاطلاع على الاداء الأمني وطلب رئيس المجموعة العميد عادل مقيدح ايضاحات حول بعض السجناء إضافة الى ضرورة الرفع بأسماء المعتقلين الذين قضوا فترة العقوبة لغرض اطلاقهم وطالب مقيدح ايضاحات ايضا حول الصحفي عبدالاله شايع وكذلك صالح الحذيفي والمصباحي.

كما تم الاستفسار عما اذا كان هناك معتقلين احداث اضافة الى طلب اعداد رؤية من قبل قيادة الجهاز حول عمل اجهزة المخابرات وتسليمها الى فريق الأمن والجيش خلال الفترة القادمة .

من جهته نفى رئيس جهاز الأمن السياسي اللواء غالب القمش أن يكون هناك معتقلين أحداث مشيرا إلى أن عبدالإله شايع محكوم بخمس سنوات سجن وانه لن يتم اطلاقه إلا بتوجيهات رئاسية.

وأوضح القمش ان الحذيفي والمصباحي ورفاقهما كان يشكلا عصابة اغتيالات واختطاف للأجانب من العاصمة صنعاء بقيادة سفيان العماري الذي قضى في محافظة مأرب بطائرة بدون طيار.

وشدد القمش على ضرورة النأي بالأجهزة المخابراتية عن العمل السياسي وأن يكون اهتمامها بقضايا الوطن على ان يتنافس السياسيون فيما بينهم دون استخدام اجهزة الأمن لقمع الناس .

ومضى يقول جهازي الأمن القومي والأمن السياسي يجن ان تنظم مهامها قوانين وليس قرارات رئاسية لان هذا يعني انها ستظل تخدم الحاكم في حين ان القانون والتشريع يحدد المهام المنوطة بالاجهزة الأمنية التي ان يجب ان يكون اختصاص كل جهاز يختلف عن الآخر.

(التغيير نت)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق