منــوعات

محاكمة 9 سيدات بتهمة الإتجار بفتاة وإدارة وكر للرذيلة

ظرت محكمة جنايات دبي المنعقدة صباح أمس قضية رجل و9 فتيات من الجنسية الأوزبكستانية اتهمتهم نيابة دبي بارتكاب جريمة من جرائم الاتجار بالبشر بأن استغلوا ضعف فتاة وحاجتها للعمل? وقاموا بترحيلها من بلدها? واستقبالها في الدولة بواسطة الاحتيال والخداع بعد ايهامها بالحصول على فرصة عمل بقصد استغلالها جنسيا?ٍ.

وجاء في أوراق الدعوى أن المتهمة الأولى والثالثة حجزتا جواز سفر المجني عليها بغية الضغط عليها للعمل في مجال الدعارة واتهمت النيابة المتهمة الأولى بضرب المجني عليها عدة مرات لإلزامها ممارسة الرذيلة مع الرجال دون تمييز لقاء مبالغ مالية.

المتهمات مثلن جميعا أمام الهيئة القضائية وأنكرن تهمة الاتجار بالبشر والحجز غير القانوني والاعتياد على ممارسة الدعارة? وادارة محل للدعارة وتيسير امورها? وقررت الهيئة القضائية تأجيل النظر في القضية الى 6 مايو المقبل للسماع لإفادة الشهود.

واتهمت النيابة المتهمات الاعتياد على ممارسة الدعارة مع الرجال دون تمييز مقابل مبالغ مالية ضبطت معهن? فيما قالت إن المتهمة التاسعة “57 عاما?ٍ سيدة اعمال” تقوم بإدارة الشقة التي تمارس فيها المتهمات الدعارة .

وقالت المجني عليها إنها حضرت إلى الدولة عن طريق المتهمة الثانية التي وعدتها بتوفير فرصة عمل لها في محل لبيع الملابس للمتهمة الاولى? مبينة أنه وبعد دخولها الدولة سحبت منها المتهمة الثانية جواز سفرها وأخبرتها أن مجال عملها سيكون ممارسة الدعارة? وأنها مدينة للمتهمة الاولى بمبلغ 40 ألف درهم تكاليف احضارها وعليها العمل لإعادة المبلغ وهو مارفضته المجني عليها ? مضيفة أنه نتيجة رفضها أقدمت المتهمة الأولى على حجزها في شقة وضربها والاعتداء عليها ونتج عنه اصابتها برجلها اليسرى? فجلبوا لها امرأة مسنة وقدمت لها العلاج الطبيعي لمدة 20 يوما?ٍ إلى أن شفيت.

و بعد ذلك استطاعت الهروب بعد أن اوهمتهم أن ذبونا يرغب في ممارسة الرذيلة معها في احد الفنادق وأن عليهم اعطاءها جواز سفرها لكي تستطيع الدخول إلى الفندق? مشيرة إلى أنها تمكنت من الهروب بعد توصيلها إلى الفندق? حيث ابلغت رجال الشرطة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق