كتابات

اليمن اليوم وغلطة الشاطر: “خلاص زلجنا” !!

“احتفال إقليمي وأممي بمرور عام على تنفيذ التسوية السياسية للأزمة اليمنية”
> هكذا عنونت قناة “اليمن اليوم” التقرير الرئيس في نشرتها الأخبارية الرئيسة 8,5 مساء الإثنين ويتناول تغطية فعاليات “الاحتفال” الذي شهدته دار الرئاسة اليوم لمناسبة مرور عام على “توقيع” اتفاق التسوية السياسية للأزمة اليمنية وحضره الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وأمين عام مجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني وكرمهما الرئيس عبدربه منصور هادي بالمناسبة.

لكن اليمن اليوم لوحدها انفردت باكتشاف خاص وسبق تأريخي لم ولن يتكرر ولن يسبقها إليه أحد أو وسيلة إعلامية في الدنيا كلها. فالمناسبة المحتفى بها, بحسب القناة وكما عنونت في الصورة المرفقة, ليست مرور عام على التوقيع على التسوية كما يخطئ الجميع, بل “على تنفيذ التسوية السياسية للأزمة اليمنية”!!!

يعني هذا الكثير وفارق بين التوقيع والتنفيذ, لغة وشرعا واصطلاحا.
يعني هذا أن اتفاق التسوية مبادرة وآلية تم تنفيذه بحذافيره وكما ورد في النص. ويعني هذا أيضا أن الأمور سمن وعسل, المبادرة نفذت والآلية طبقت والتسوية السياسية أخذت مجراها الطبيعي. والعاقبة لديكم بالمسسرات !!!
لماذا إذا المؤتمر الشعبي العام والمؤتمريون يمكنونا بيانات وتصريحات بأن التسوية منتهكة والمبادرة مش منفذة صح والآلية جزعت تقرط ملح ???
حتى الرئيس هادي وبان كي مون وبن عمر والزياني ومعهم المنظمات الدولية والإقليمية كلهم يطالب بضرورة تنفيذ اتفاق التسوية السياسية ويحذرون من إعاقة المبادرة والآلية!!

التحية مشفوعة بأغنية “انتهى المشوار” مستحقة للمهنية و”الحس السياسي” الذي أبدع عنوانا “فظيعا” كهذا. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق