اﻹقتـصاديـــة

3 ملايين يمني يعانون نقصا في الأمن الغذائي

بحث وزير الزراعة والري المهندس فريد أحمد مجور اليوم على هامش مشاركته في المؤتمر الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة الـ 31 للشرق الأدنى المنعقد في العاصمة الإيطالية روما? مع المديرة التنفيذية لبرنامج الغذاء العالمي أرثاين كازين? قضايا التعاون بين اليمن والبرنامج في المجال الزراعي.
واستعرض الوزير مجور التحديات والصعوبات الاقتصادية التي تواجهها اليمن حاليا?ٍ وحاجته إلى مزيد من الدعم والمساعدات الإنسانية? مشيرا إلى وجود 3 ملايين يمني يعانون نقصا في الأمن الغذائي فضلا عن ارتفاع معدلات سوء التغذية في اليمن.
وأكد ضرورة التكاتف لتقديم المساعدة للاجئين المتدفقين إلى الأراضي اليمنية من القرن الأفريقي الذي يصل عددهم إلى مليوني لاجئ .. معبرا عن تقدير اليمن لما يقدمه البرنامج من دعم.
كما أكد وزير الزراعة والري تطلع الحكومة اليمنية إلى مزيد من التعاون في مختلف المجالات? مبديا استعداد اليمن تسهيل أنشطة البرنامج في اليمن .
من جانبها أشادت المديرة التنفيذية لبرنامج الغذاء العالمي بالمواقف الشجاعة للحكومة اليمنية لمواجهة الأعباء والتحديات الحالية وعلى رأسها قضايا نقص الغذاء والنازحين من مناطق الصراعات? مؤكدة أن وضع اليمن ضمن أولويات خطط برنامج الغذاء العالمي بشكل عام وفي الفترة الحالية بشكل خاص .
وأبدت أرثاين تعاطفها للمشكلات التي يعانيها اليمن حاليا في نقص الغذاء وسوء التغذي. مشيرة إلى أن البرنامج وضع خطط إغاثة طارئة وعاجلة للسكان في اليمن وسيقوم بالمتابعة من أجل التأكد من أن مشاريعه تنفذ بشكل جيد.
وعبرت عن تطلعها للمشاركة في مؤتمر أصدقاء اليمن المقرر عقده في العاصمة السعودية الرياض في ٢٣ مايو الجاري والذي سيمثل فرصة مهمة لاطلاع مجتمع المانحين على طبيعة التحديات والمشاكل التي تعاني منها اليمن. مؤكدة أهمية تظافر الجهود الدولية والإقليمية لمعالجتها وخطط البرنامج القائمة للتعامل مع هذه القضايا .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق