اﻹقتـصاديـــة

مصر تبحث اقتراض 5 مليارات دولار من دول عربية بعد تجميد القروض “الخارجية”

أعلن الدكتور حازم الببلاوي? وزير المالية ونائب رئيس مجلس الوزراء للشئون الاقتصادية “الببلاوى” اليوم الاثنين أن مصر تجرى مباحثات مع السعودية والإمارات بشأن حزم مالية لدعم الموازنة العامة ومساعدات أخرى قد تتجاوز قيمتها 5 مليارات دولار.

وقال “الببلاوي” إن مصر ترحب بالتعاون مع صندوق النقد ولا خيارات مستبعدة فى سبيل دعم ميزانيتها? مضيف?ٍا: “سنتفاوض قريب?ٍا بشأن تسهيلات من صندوق النقد العربى تقدر قيمتها بنحو نصف مليار دولار”. وتابع أن قطر والكويت ابديتا مساندتهما ولكن لم تحرز هذه العروض تقدم?ٍا حتى الآن.

وعن موقفه من الاقتراض من صندوق النقد أو البنك الدوليين? قال الببلاوى إن وزارته ستتعامل مع القرار الذى يكسب شرعيته من صدوره عن جهة شرعية? مشيرا?ٍ إلى أن موقفه من القروض ليس شرا وفى نفس الوقت “خير” فقد تكون شرا إذا كانت بشروط مجحفة وقد تكون خيرا إذا استفادت منها البلاد بشكل جيد وتم استخدامها بشكل مناسب.

وكان صندوق النقد الدولى قد عرض فى عهد وزير المالية السابق الدكتور سمير رضوان حزمة تمويل بثلاثة مليارات دولار لكن مصر رفضتها فى يونيو الماضى

وفسر رضوان الرفض وقتها بان مصر راجعت ميزانيتها ولم تعد بحاجة لاموال مشيرا لقلق المجلس الاعلى للقوات المسلحة من تنامى الديون

وتتوقع الحكومة أن يبلغ العجز فى ميزانية فى العام المنتهى فى يونيو 2012 نسبة 8.6 % من الناتج المحلى الاجمالي.. وكانت التوقعات قبل المراجعة أن يبلغ العجز 11%. وتتوقع الحكومة معدل نمو بين 3 و3.5 % فى السنة المالية الحالية

ونما الاقتصاد المصرى بمعدل أقل من المتوقع بلغ 1.8 % فى العام المنتهى فى يونيو 2011 نتيجة مصاعب اقتصادية عقب الانتفاضة التى أطاحت بـ “مبارك”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق