أخبار فلسطينأخبار وتقاريرعربي ودولي

قوات العدو تقتل فلسطينيًا بدم بارد وتصيب ابنه شمال شرق رام الله

شهارة نت – وكالات

استشهد مواطن فلسطيني وأصيب نجله، صباح الأحد، بعد إطلاق قوات الاحتلال الرصاص عليهما قرب مستوطنة “عوفرا” المقامة على أراضي الفلسطينيين شمال شرق رام الله.

وأكد شهود عيان أن جنود الاحتلال أخرجوا المواطن أحمد حسن كحلة (45 عامًا) من سيارة قرب مستوطنة “عوفرا” وأطلقوا الرصاص عليه بشكل مباشر، كما أصابوا ابنه بجراح.

وأصيب كحلة بعدة رصاصات في الصدر والرقبة حيث تركه جنود الاحتلال ينزف كميات كبيرة من الدماء قبل السماح لسيارات الإسعاف الفلسطينية بالوصول إليه، لكنهم اعتقلوا ابنه المصاب.

واندلعت الليلة الماضية مواجهات مع قوات الاحتلال في حي عين اللوزة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، في وقت اعتقل فيه الاحتلال عددا من المواطنين في الضفة الغربية.

كما اعتقل الاحتلال الأسيرين المحررين خليل عبد الكريم الفروخ وعمرو ذياب الفروخ بعد اقتحام منزليهما في بلدة سعير شرق الخليل، وأطلقت طائرة تصوير بمنطقة الزحلفان في بلدة بيت أمر شمال المدينة.

واقتحمت قوات العدو قرى رمانة والطيبة وزبوبا وعانين قضاء جنين ونفذت حملات مداهمة، بينما اعتقلت عبد الرحمن محمد الشقفة من بلدة قباطية جنوب جنين خلال مروره على حاجز حوارة جنوب نابلس.

وفي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال محمد حماد شادي الديك ورياض خليفة وعبد الله أبو عادي، واعتدت بالضرب على شاب مقدسي من بلدة بيت عنان شمال غربي القدس خلال وجوده في بلدة سلواد شرقي رام الله.

كما ضيقت قوات الاحتلال على المقدسيين الوافدين لأداء صلاة فجر اليوم في المسجد الأقصى المبارك، فيما اقتحمت قرية العيساوية بالقدس المحتلة واعتقلت الفتى عزيز عليان عقب مداهمة منزل عائلته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق