أخبار اليمنأخبار وتقاريرمحافظات

مليشيا مسلحة تقتل مواطناً أمام طفلته بمحافظة حضرموت

شهارة نت – متابعات

قُتل مواطنٌ بجانب طفلته الصغيرة، أمس، برصاص مسلحين يعتقد انتمائهم لما يسمى “المجلس الانتقالي” التابع للاحتلال الإماراتي في مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت.

وذكرت وسائل إعلام موالية للعدوان أن ميليشيا مسلحة أطلقت النار مباشرة على أحد المواطنين أثناء تواجده داخل سيارته برفقة طفلته ذات الـ 6 أعوام، أثناء انتظار خروج زوجته التي تعمل معلمة في “المجمع التعليمي للفتيات” بمنطقة فوة غرب المكلا، وأردوه قتيلاً على الفور.

وأكّـدت المصادرُ أن المواطنَ القتيلَ تعرَّض لما يقارب 30 طلقة نارية من قبل الميليشيا التي رجح مواطنون انتمائهم لما يسمى المجلس الانتقالي، قبل أن تلوذ بالفرار إلى جهة مجهولة دون تعرضهم لأية ملاحقة أمنية، في صورة تؤكّـد منهجية الانفلات الأمني.

وتأتي هذه الجريمةُ البشعةُ التي لقيت استنكاراً واسعاً في أوساط المواطنين بالمكلا، في وقت تنتشر الجماعات الإجرامية المدعومة من تحالف العدوان السعوديّ الإماراتي بمحافظة حضرموت وباقي المحافظات والمناطق المحتلّة التي تسجل جميع الجرائم بما فيها الاغتيالات ضد مجهول منذ السنوات الماضية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق