أخبار اليمنملفــات سـاخنـــة

خبراء عسكريون يفندون مشاهد استهداف مطار ابو ظبي

1521 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – تقرير

اكد الخبير العسكري والاستراتيجي اليمني العميد عزيز راشد ان سلاح الجو المسير اليمني استطاع يخطي كل التكنولوجيا التي تمتلكها السعودية وتمكن من اصابة اهدافه الاستراتيجية بدقة.

وقال ان القوات اليمنية باتت تمتلك التكنولوجيا المطلوبة لضرب الاهداف الاستراتيجية الثلاثمائة التي حددتها.

ونقلت قناة العالم عن راشد قوله ان ” استطاعات القوات المسيرة للطيران المسير ان تتعدى وان تتخطى كل الانظمة الرصد وكشف وانظمة الدفاعات الجوية السعودية واصبحت مباحة للقوات المسيرة من نجران الى ما بعد الرياض”.

واضاف ان “الاعلام وكذلك النظام السعودي يكذب على شعبه وعلى العالم، ومن هذا المنطلق يدل دلالة واضحة باننا امتلكنا التكنولوجيا العسكرية التي تؤدي الغرض لاستهداف الـ300 هدف التي اعلنا عنها”.

اما الخبير العسكري اليمني عابد الثور فقال أن سلاح الجو اليمني المسير يقوم منذ عدة ايام بضرب اهداف في العمق السعودي وأن الامارات ليست بمنأى عنها رغم انكار دول العدوان لذلك ،مؤكدا أن سلاح الجو يقوم باستهداف المنظومات العسكرية التي تحمي دول العدوان ايضا وأهما “الباتريوت”.

وأكد بأن دول العدوان في وضع سيء جدا اليوم مع الاعلان عن اصابة اهداف حساسة لديه ،مضيف أن انكار العدو لهذه الضربات إلا أنه يعترف بقوة السلاح اليمني ،مضيفا أن السيد عبد الملك الحوثي كان قد حذر الامارات في السابق من استمرارها في العدوان على اليمن وأنها لا تملك قدرات عسكرية متفوقة.

ونوه الخبير اليمني الى ان اختراق الطائرة المسيرة اليمنية للاجواء الاماراتية وقطع مسافة كبيرة في العمق له يدل على قدرة المنظمة الجوية اليمنية على اختراق انظمة الرادار المتطورة لدى دول العدوان ،مؤكدا على قدرة اليمن العسكرية على الذهاب ميدانيا اكثر من ذلك.

المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، توعد من جانبه تحالف العدوان بتنفيذ هجمات “أشد إيلاماً”.

وقال “أي تصعيد سيقابل بعمليات نوعية وقادرون على أن نطال أهدافا جديدة في عمق العدو”.

وأشار إلى أن صنعاء “أوقفت عملياتها لفترة معينة كرسالة سلام لكن تصعيد العدو لم يتوقف”.

ونشرت قناة المسيرة فيديو للحظة استهداف مطار أبو ظبي عبر طائرة مسيرة عام 2018.

ويظهر في الفيديو طائرة دون طيار تنفجر في مركبة نقل للإمدادات داخل إحدى المنشآت.

وقامت بالاستهداف طائرة مسيرة من طراز صماد-3، مشيرة إلى أن الطائرة قطعت مسافة 1500 كلم قبل وصولها إلى مطار أبو ظبي.

وأكدت القناة أن الطائرة استهدفت مركبة لنقل الإمدادات في ساحة المطار التابعة لمبنى المسافرين رقم 1.

وكانت الإمارات قد نفت أنذاك تعرض مطار أبو ظبي لأي هجوم وقالت إن الحادث تسببت به مركبة إمدادات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق