أسلحة أمريكية جديدة في طريقها الى السعودية لقتل الشعب اليمني

أسلحة أمريكية جديدة في طريقها الى السعودية لقتل الشعب اليمني

يمني برس – واشنطن

كشف موقع ذي إنترسبت الأمريكي أن وزارة الخارجية الامريكية تتخذ خطوات أولية نحو بيع أسلحة للسعودية والإمارات بمليارات الدولارات لاستخدامها في العدوان على اليمن، وذلك بحسب ما أفاد به ثلاثة مساعدين في الكونغرس ومسؤول في الخارجية وشخصان آخران على معرفة بصفقة البيع.

وفي حين لم تعلن وزارة الخارجية بعد التفاصيل الدقيقة للصفقة وقيمتها، لكن “إنترسبت” يقول إنها تضم عشرات الآلاف من الذخائر الموجهة بدقة، التي تصنعها شركة رايثيون نفسها.
وأضاف الموقع بأن عملية بيع القنابل الذكية هذه تعدُّ صفقة تجارية، تجري بشكل مباشر بين شركة رايثيون وهاتين الدولتين الخليجيتين، ولا تتطلب من الحكومة الأمريكية أن تعلنَ عن البيع في وقت إخطار الكونغرس؛ ممَّا يعني أن الأمر يعود إلى أعضاء مجلس الشيوخ لتحديد حجم التفاصيل التي سيتم الإعلان عنها.

ويقول موقع إنترسبت إن الذخائر في عملية البيع القادمة هي بالضبط من النوع ذاته الذي وثقته جماعات حقوق الإنسان في القصف على حفل الزفاف في مديرية بني قيس بحجة.

وكانت الخارجية الأمريكية أعلنت في مارس الماضي أنها وافقت على صفقة لبيع صواريخ للمملكة السعودية، مشيرة إلى أن قيمة الصفقة حوالي 670 مليون دولار.

واعتبرت الخارجية الأمريكية أن حصول السعودية على صفقة الأسلحة يدعم أهداف الأمن القومي الأمريكي وسياسة واشنطن الخارجية.

شارك