أخبار اليمنأهم الأخبار

قيادي عسكري كبير موالي للعدوان السعودي يدلي بهذا الاعتراف الخطير

شهارة نت – تعز :

اتهم عدد من قادة المرتزقة في محافظة تعز، حزب الاصلاح بالوقوف وراء أحداث العنف والاغتيالات التي تشهدها المحافظة .

وقال قادة عسكريون موالون للغدوان “إن ميليشيات إخوانية تقف وراء احداث العنف والاغتيالات التي شهدتها مدينة تعز خلال الأشهر الماضية.

وبينا مصادر محلية لـ” شهارة نت ” نقلا عن الحمادي قوله ان جماعات مسلحة على صلة بالتنظيمات الإرهابية نفذت عمليات اغتيالات وتصفيات طالت عسكريين ومدنيين ونساء واطفال في مدينة تعز، ويعد هذا اهم اعتراف للمرتزقة بالمتورطين الحقيقيين في قتل النساء والاطفال في تعز ان لم يكن عبر الغارات فمن خلال الاغتيالات.

واتهم قائد اللواء 35 مدرع الموالي للسعودية العميد الركن عدنان الحمادي وحدات عسكرية وأحزاب سياسية (إشارة لحزب الإصلاح) بالتواطؤ مع خلايا الاغتيالات وإيواء الجماعات الإرهابية في تعز.

وقال العميد عدنان الحمادي في مؤتمر صحافي عقد في تعز “ قد تكون بعض جماعات الاغتيالات مرتبطة ببعض الوحدات العسكرية، والجميع يعلم من جلبها إلى تعز ” وهي إشارة واضحة من الحمادي لتورط مسلحي حزب الإصلاح في الاغتيالات والفوضى الأمنية بتعز.

وأعترف العميد الحمادي بسيطرة عناصر تنظيمي داعش والقاعدة على مناطق شرق المدينة .

وخلال المؤتمر وصف الحمادي كتائب (أبو العباس) السلفية المدعومة من السعودية بالكتائب الوطنية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق