أخبار اليمن

بالتفاصيل .. تحالف العدوان السعودي ينفذ اكبر زحف على صنعاء ويشن 150 غارة

شهارة نت – صنعاء :

قالت مصادر محلية في مديرية نهم بمحافظة صنعاء، ان مرتزقة العدوان السعودي الامريكي حاولت التقدم نحو المنطقة تحت غطاء جوي كثيف لطيران العدو السعودي الذي شن اكثر من 150 غارة على المديرية.

وأكد مصدر عسكري أن طيران العدوان السعودي استخدم القنابل العنقودية خلال الغارات في محاولة بائسة لاعطاء المرتزقة فرصة للتقدم، الا ان ابطال الجيش واللجان تصدوا لتلك المحاولة.

المحلل العسكري احمد عايض احمد أكد من جانبه ان المعركة الهجومية التي قادها المرتزقة والغزاه على قوات الجيش واللجان في نهم اليوم هي كأي معركه يقودها الغزاه والمرتزقة ويخسرونها ولكن جديد هذه المعركة حجم القوة المهاجمه وكثافة الغارات الجويه الداعمه للغزاه والمرتزقة وكان من المفترض ان تمنحهم معادلة تفوق المهاجم بنسبة (2 – 3 : 1) فى القوات البريه والوسائل الهجومية الثقيله وخصوصا انهم يمتلكون طيران حربي ومروحي مساند ولكن كانت هذا الحسابات العسكريه تذبح اصحابها”الغزاه والمرتزقه” و تقدم الفوائد المُثلى والعظمى لمقاتلي الجيش واللجان على طبق من ذهب لان عامل الطيران يمنح المرتزق والغازي اتكال عسكري كُلّي على المقاتلات لتحقيق النتيجه وهذه كارثه عسكريه بكل المقاييس لذلك استطاع رجال ُالجيش واللجان قلب المعركه وموازينها وحساباتها ومساراتها من خلال تحويل المعركة الهجومية الى معركه تصادمية تحسب على أساس نسبة (3 : 1)لصالح الجيش واللجان في ميزان الربح والخساره فكان نصيب الغزاة والمرتزقة الخسارة البشريه والاليه الكبيره وارقام صادمه رغم ان اسود الجيش واللجان لايمتلكون اي غطاء جوي في كل الجبهات ….
تريد ان تنتصر يجب ان تعزز الجانب الايماني في الميدان بحسابات عسكريه كاسرة لحسابات العدو الهجوميه على قاعدة الحسابات المعكوسه او المضاده في قالب دفاعي محترف ثابت وصلب لكي تكسب نتيجة ميدانيه لايحصل عليها الا المهاجم فقط وهذا ماتقنه ونفذّه قادة الجيش واللجان الشعبيه البواسل…
*المرتزقة والغزاة منخورين حتى العظم:
يمتلك قادة الجيش واللجان عن الغزاة والمرتزقة مُجلّد عسكري واستخباري واسع في المقارنات العسكريه والمقاربات الميدانيه مُخزّن في عقول القادة لايتم حسابها من الناحية العددية ولكن لها أثرها ميداني ومعنوي وعملياتي كبير في إدارة المعارك ومن أهمها :-
أ – المعرفة الدقيقه عن الصفات الشخصية لضباط الصف الاول والقيادات العسكريه الرئيسيه الغازيه والمرتزقة .
ب – المعرفة الاستخباريه عن مستوى الخبرة القتالية للوحدات والتشكيلات التابعه للغزاه والمرتزقة.
جـ – ملخص مفيد عن التاريخ العسكري الفاشل المكتسب لضباط الصف الاول والقيادات العسكريه الرئيسيه الغازيه والمرتزقة . .
د – المام معلوماتي عن قدرة الضباط والجنود على تحمل سعير الحرب ونقاط ضعفهم.
هـ – التدفق المعلوماتي اليوم عن مستوى الروح المعنوية ودرجة الإيمان لدى المرتزقة فيما بينهم وبين المرتزقة والغزاه…
و – تقارير استخباريه حسابيه عن سرعة الإمداد والإخلاء لدى الغزاة والمرتزقة .
ز – مستوى ثقة المقاتلين المرتزقة بقادتهم واين يكمن الخلل فيما بينهم.
ح – حقائق عن مدى ومستوى ثقة قادة المرتزقة والغزاة بالجنود المرتزقة والغزاه.
ط – المام معلوماتي عن طبيعة الأرض ومراكز القيادة التي يتواجد فيها الغزاه والمرتزقة
ي – تدفق معلوماتي دائم عن طبيعة طرق التحركات العسكرية في مسرح العمليات التي يسلكها الغزاة والمرتزقة…
ك – المعرفة الكامله عن سرعة وكثافة الدعم الناري (البري ووالجوي) للغزاه والمرتزقة واين تكمن نقاط الفراغ من اجل الاستغلال العسكري الامثل في المعركة
ل – التكيف والتأقلم واكتساب الخبره في كيفية التعامل مع التفوق الجوي اللغزاة والمرتزقة….
ولم تكون نهم ، ولن تكن نهم ، في الأوقات العصيبة الا ارض بشارات للأحرار و مقبرة سوداء للغزاه والمرتزقة وثقب اسود يتلهم المئات منهم بشكل يومي وخصوصا في الأوقات التي تسيل فيها دماء المفادين من أبناء جيشنا البطل، ولجاننا العظيمه، لتصبغ أرضنا بالأرجواني الطاهر، النازف من أجسام المقاتلين الأشاوس، على جبهات المواجهة، المفادين بأنبل معاني الفداء، أمام جحافل المرتزقة والغزاة والإرهابيين الزاحفين من كل اتجاه والمسحوقين في كل اتجاه وميدان اما الاسود الصامدين في أرض المعارك، يكتبون بالدم أمثولتهم في ساحات الشهادة، ومواقع الصمود..
والجديد شهدت نهم معارك ضاريه تكللت بتحقيق رجال الجيش واللجان انتصارات على الغزاة والمرتزقة الذين شنوا هجمات من كل اتجاه ولكن كان مصيرهم محتوم ..مئات القتلى اغلبهم قادة كبار ومن بين قتلى المرتزقة المنافقين اليوم المرتزق العميد/ناصراليادعي قائد معسكرالفرضه سابقا خلال كسر زحوفاتهم الفاشله على اطراف نهم…
لم يستطع طيران العدوان انقاذ مرتزقته وارهابييه ولا باحراز اي تقدم في اطراف مديرية نهم منذ فجر اليوم حتى اللحظه وللعلم شن طيران الغزاة اكثر من 150غاره جويه على نهم وهذه سابقه في زمن 12 ساعه بمربع جغرافي صغير كنهم ولم يحقق سوى صفر نتيجه

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق