الصحــة والبيئة

وفاة طفل واصابة 237 شخص بمرض الكوليرا في مديرية صعفان محافظة صنعاء

شهارة نت – صنعاء / عادل ثامر

نفذ مكتب الصحة العامة والسكان بمديرية صعفان حملة المعالجة للمصابين بمرض الكوليرا عبر مركز معالجة الكوليرا التي تم أنشاءه في الوحدة الصحة الزقية التي تم اكتشاف الحالات في مطلع نوفمبر الماضي في قرى ومحلات الزبية عزلة بني جرين وباشر فريق الترصد الوبائي بالمحافظة بالنزول وعمل تقصي عن الحالات واخذ عينات للفحص والتأكد من وجود المرض ام خلوها حيث تم تأكيد المرض مخبرين..

حيث كانت الانطلاقة الاولى بهدف التدخل السريع ناجت عن التوجيهات الصادرة من قيادة مكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة ممثلا بالدكتور خالد المنتصر مدير عام مكتب الصحة بالمحافظة بضرورة التدخل السريع من خلال تشكيل فرق معالجة ميداني وارسال سيارتين اسعاف على متنها محاليل وادوية ومستلزمات طبية وافتتاح مركز لمعالجة الكوليرا بهدف استقبال الحالات حيث استقبال المركز في اليوم الاول ما يقارب 34 حالة معظمهم نساء واطفال .

وفيما تعدد الانشطة التوعوية من خلال تنفذ ورشة عمل تدريبية لمدة يوم واحد استهدفت 60 شخص من قادة المجتمع وخطباء المساجد ومتطوعات صحة المجتمع من قبل فريق الاعلام والتثقيف بالمحافظة بهدف نشر الوعي الصحي بين اوساط مجتمعاتهم المحلية على اهمية النظافة الشخصية وعلاقة وباء الكوليرا بالنظافة من خلال تنفيذهم العديد من الجلسات التوعية للمجتمعات المحلية .

وبمتابعة مستمرة واهتمام بالغ اولت قيادة مكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة من خلال نزول فريق طارئ من مياه الريف لغرض معالجة المياه بإضافة مادة الكلور حيث كانت الاسباب الرئيسية هو تلوت مياه الابار المكشوفة، ومن تم التنسيق مع المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الانسانية حيث وفرت مواد التعقيم والكلور لمصادر المياه من خلال تأهيل 20 متطوع من خلال عقد ورشة تدريبية تم تدريبهم على كيفية مواجهة وباء الكوليرا وطريقة المعالجة بالكلور وتم توزيعهم على القرى وسيتم استهداف ما يقارب 465 منزل و94 مصدر للمياه بينها ابار وبرك وخزنات مياه بالإضافة الى توزيع 400 حقيبة صغيره تحتوى على مواد نظافة ودبات سعة 20 لتر لحفظ الماء.

وفي تصريح صحفي تحدث الدكتور عبد الرحمن صالح مدير مكتب الصحة العامة والسكان بمديرية صعفان قائلاَ : بان الاسباب الرئيسة لانتشار الوباء هي تلوث المياه في الاباء اليدوية في المنطقة كما دعا الى أهمية سرعة التدخل لا يقاف انتشار الوباء مشيداَ بالدور الكبير والريادي الذي يقوم به الدكتور خالد المنتصر مدير عام مكتب الصحة والسكان بالمحافظة من خلال توفير كافة المتطلبات والمتابعة المستمرة وايجاد الخدمات رغم شحة الامكانات بسبب ما نعانيه من عدوان وحصار مثمناَ الجهود التي تبذلها منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف في دعم الاجراءات العلاجية والتوعية ومعالجة المياه وحثهم على بذل المزيد من العطاء الانساني المتجدد في القطاع الصحي كما نوها بالجهود التي يبذلها الفريق الصحي ومتطوعات صحة المجتمع وقيادة المجتمع من خلال تسهيلهم وتعاونهم في انجاح كافة انشطة الحملة والحشد المجتمعي ومتابعتهم المستمرة لجميع قطاع الخدمية في المديرية وفي نهاية حديثة أكدا على أهمية تعاون كافة قيادة المجتمع المحلي خاصة والقطاع التنفيذية عامة موجهاَ الشكر والتقدير للأخ مدير عام المديرية والاخ أمين عام المجلس المحلي على متابعتهم المستمرة وتذليل كافة الصعاب.

الجدير بالذكر بان مركز المعالجة لأزل مستمر في استقبال ومعالجة جميع الحالات على مدار 24 ساعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق