أخبار اليمنأهم الأخبار

شاهد كيف تحدى طفل يمني العدوان السعودي ؟

شهارة نت – معين الصيادي :

في مشهد ابهر جميع المشاركين وقف طفل لم يتجاوز الخمسة عشر ربيعا على أنقاض منزله رافعا سبابته والوسطى في إشارة إلى (النصر) او (الشهادة)، دونما خيار ثالث.

جاء ذلك خلال الوقفة الاحتجاجية التي أقامتها وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي الأربعاء الماضي في مدينة كوكبان التاريخية، وشارك فيها جميع ، بالاضافة الى عدد من الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة، موظفيها احتجاجا على ما تعرضت له المدينة من استهداف همجي متكرر لقوات العدوان السعودي الامريكي بإحدى عشر غارة جوية دمرت على أثرها بوابة المدينة التاريخية وحصن وقلعة القشلة وضريح الإمام شمس الدين وعدد من المعالم التاريخية، بالإضافة إلى قرابة ستون منزلا ما بين تاريخي وغيره تنوع تدميرها ما بين جزئي وكلي.

يشار إلى ان مدينة كوكبان شهدت نزوحا كليا لسكانها باستثناء بعض الشباب الذي تبقى لحماية القرية ، وسيدة طاعنة في السن تدعى الحاجة (عتيقة) كانت قد رفضت مغادرة منزلها إلا شهيدة او منتصرة، ضاربة بذلك أورع الأمثلة للمرأة اليمنية الصابرة والصامدة بجانب ابنها وأخيها الرجل.

تصوير : فؤاد الحرازي

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق