أخبار وتقاريرعربي ودولي

واشنطن تعتزم حرمان مصر مساعدات عسكرية

شهارة نت – وكالات

قال مسؤولون في وزارة الخارجية الأميركية إنّ إدارة الرئيس جو بايدن تعتزم حرمان مصر مساعدات عسكرية بقيمة 130 مليون دولار، بسبب مخاوف تتعلق بحقوق الإنسان.

وكان وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن قال في أيلول/ سبتمبر الماضي إنه سيتم حجب المساعدة إذا لم تُعالج مصر ظروفاً محددة أشارت إليها واشنطن، تتعلق بحقوق الإنسان.

وكانت جماعات حقوقية طالبت الإدارة بحجب كامل مبلغ التمويل العسكري البالغ 300 مليون دولار لحكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي في مصر.

وقال مسؤول للصحافيين في اتصال هاتفي: “في حين أنّ الوزير لم يتخذ قراراً نهائياً، وفي حالة عدم حدوث تطورات كبيرة خلال اليومين المقبلين، فإنه سيعيد توجيه مبلغ الـ130 مليون دولار إلى أولويات الأمن القومي الأخرى”.

وتمثّل المساعدة المحجوبة 10% من مبلغ 1.3 مليار دولار تم تخصيصها لمصر في السنة المالية 2020.

ورحّب السناتور الأميركي كريس ميرفي بالقرار، وقال إنّ السيسي فشل في تلبية “شروط الإدارة الصغيرة المتعلقة بحقوق الإنسان، وهي شروط قابلة للتحقيق بالكامل”.

ويأتي الإعلان بعد موافقة الإدارة الأميركية على صفقة محتملة تشمل أجهزة رادار للدفاع الجوي وطائرات من طراز سي-130 إلى مصر بقيمة إجمالية تزيد على 2.5 مليار دولار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق