أخبار اليمنأخبار وتقاريرمحافظات

قبائل المهرة تستنكر الحملة السعودية المسعورة ضد الشيخ الحريزي

شهارة نت – متابعات

استنكرت قبائلُ المهرة، أمس السبت، الحملةَ المأجورةَ لتحالف العدوان ومرتزِقته، والتي تستهدفُ الشخصياتِ المناهِضةَ لتواجُدِ الاحتلال الأجنبي في المحافظة، وعلى رأسهم الشيخ علي سالم الحريزي.

وأشادت قبائلُ المهرة في بيان، أمس، المواقفَ المشرِّفة لتلك الشخصيات الوطنية ضد مشاريع الاحتلال، داعين الجميعَ إلى التضامن معهم ومع كُـلّ أحرار اليمن أمام تلك الحملة المسعورة التي تؤكّـد بما لا يدعُ مجالاً للشك بأن الاحتلالَ وأعوانَه قد ضاقوا ذرعاً بنشاط الأحرار والشرفاء من أبناء محافظة المهرة، محمِّلين الاحتلالَ السعوديّ كاملَ المسؤولية عن أية محاولة بائسة لإلحاق الأذى بتلك الشخصيات الوطنية.

من جانبه، أدان مجلسُ الإنقاذ الوطني وملتقى التصالح والتسامح الجنوبي، محاولاتِ تلك الأقلام المأجورة المحسوبة على قوى العدوان والاحتلال، النيلَ من الرموز الوطنية، أمثال الحريزي.

وقال المجلسُ والملتقى في بيان مشترك أمس: إن قرارَ أبناء المهرة السيادي بعدم تمريرِ أنبوب النفط السعوديّ عبر أراضيهم قرارٌ حكيمٌ ويعبِّرُ عن الانتماءِ الوطني وضرورة رحيل المحتلّ من الأراضي اليمنية، محذّرين من التمادي والمساس بالقيادات والشخصيات الاجتماعية الوطنية.

وجاءت الحملة المسعورة التي تستهدف الشيخ الحريزي ضمن حملات التحريض ضد الرافضين لتواجد الاحتلال السعوديّ الإماراتي في المحافظات الجنوبية والشرقية، حَيثُ شنت وسائل إعلام موالية لتحالف العدوان حملة إعلامية استهدفت رئيس لجنة اعتصام أبناء المهرة، الشيخ علي سالم الحريزي، حَيثُ قوبلت تلك الحملةُ بتنديدٍ كبيرٍ من قِبل القيادات القبلية في المهرة التي اعتبرت ذلك نوعاً من التهريجِ الناجمِ عن فشلها في المحافظة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق