عربي ودولي

اشتباكات بين حرس الحدود الإيراني وحركة “طالبان”

شهارة نت – وكالات

أكدت وكالة “تسنيم” الإيرانية اندلاع اشتباكات بين مقاتلي حركة “طالبان” الأفغانية وعناصر حرس الحدود الإيراني، اليوم الأربعاء، بسبب “سوء فهم حدودي”.

وذكرت وكالة “تسنيم” أن اشتباكات وقعت بعد ظهر اليوم في منطقة شغالك قرب ولاية نيمروز بسبب سوء فهم حدودي حدث بين حرس الحدود الإيراني و”طالبان”.

وأوضحت الوكالة أن أسباب الخلاف تعود إلى إقامة جدران داخل الأراضي الإيرانية خلال السنوات الماضية وعلى بعد مئات الأمتار من الحدود مع أفغانستان من أجل مواجهة المهربين والعصابات الخطيرة.

وتابعت أن بعض المزارعين الإيرانيين قاموا اليوم باجتياز هذا الجدران إلا أن تواجدهم كان في داخل الحدود الإيرانية، وبسبب هذا الجدران تصورت قوات “طالبان” أنه تم الاعتداء على حدود أفغانستان.

ونقلت “تسنيم” عن مسؤول إيراني “مطلع” أن الاشتباكات مع “طالبان” توقفت، مشيرة إلى أن السلطات الإيرانية تناقش حاليا الحادث مع الحركة.

ووشدد المسؤول على أن التقارير حول استيلاء “طالبان” على بعض نقاط التفتيش الإيرانية “كاذبة جذريا”، وأشار أن الحرس الحدودي الإيراني يسيطر حاليا بالكامل على حدود البلاد.

وفي وقت سابق من الأربعاء أفادت وكالة “Aamaj News” الأفغانية، باندلاع اشتباكات باستخدام أسلحة ثقيلة على حدود أفغانستان مع إيران بين مقاتلي حركة “طالبان” وعناصر حرس الحدود الإيراني.

وقالت الوكالة إن الاشتباكات دارت في قضاء كانغ بولاية نيمروز شمال أفغانستان، مضيفة أن “طالبان” تمكنت من بسط السيطرة على بعض نقاط التفتيش لحرس الحدود الإيراني

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق