أخبار اليمنأخبار وتقاريرمحافظات

منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لدى اليمن ينتقد إغلاق التحالف لمطار صنعاء الدولي

شهارة نت – صنعاء

اطّلع وزير النقل عامر المراني ومنسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لدى اليمن وليام ديفيد غريسلي، اليوم، على جاهزيته مطار صنعاء الدولي التشغيلية والفنية، وخدماته الملاحية لطائرات الأمم المتحدة ومنظّماتها.

وتفقّد المراني وغريسلي، ومعهما وكيل وزارة النقل، عبدالله العنسي، ووكيل هيئة الطيران المدني، رائد طالب جبل، والوكيل المساعد لقطاع المطارات، يحيى الكحلاني، ومدير عام مطار صنعاء، خالد الشايف، على الأضرار الذي لحقت بالمطار جراء غارات طيران العدوان.

كما اطّلعا على الأجهزة والمعدات الملاحية الجوية، التي استهدفها طيران تحالف العدوان، وما لحق بأجهزة الاتصالات والتواصل المباشر مع الطائرات من أضرار.

وتفقدا مدى جاهزية محطة كهرباء المدرج الرئيسي لهبوط الطائرات، وصالات الوصول والمغادرة والتشريفات، والخدمات التي تقدم للمسافرين التابعين للأمم المتحدة، واشتراطات الأمن والسلامة وفقاً للمتطلبات المعمول بها في جميع المطارات العالمية، ومنظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو).

وجدد وزير النقل، التأكيد على ضرورة فتح مطار صنعاء الدولي أمام كافة الرحلات المدنية والإنسانية .. لافتاً إلى أن المطار مدني يقدّم خدمات ملاحية جوية لطائرات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإنسانية، وفقا لشروط ومتطلبات منظمة الطيران المدني الدولي.

ونفى ما تروّج له وسائل إعلام تحالف العدوان، عن وجود مظاهر عسكرية في مطار صنعاء أو استخدامه لأغراض عسكرية .. معتبراً ذلك الترويج تضليلاً للرأي العالمي وتزييفاً للحقائق، حتى لا يتم فتح المطار الذي يخدم أكثر من ثلثي سكان الجمهورية اليمنية.

وبيّن أن زيارة منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية اليوم، فرصة للاطلاع على حجم الأضرار التي لحقت بالمطار، ودحض ما تدعيه دول تحالف العدوان في تبرير استمرار فرض حظرها عليه بقرار فردي من وزارة الدفاع السعودية، متجاهلة القوانين والاتفاقيات الدولية التي تمنع إغلاق المطارات أمام المدنيين حتى أثناء الحروب.

ولفت الوزير المراني إلى جهوزية مطار صنعاء التشغيلية والفنية، لاستقبال الرحلات المدنية .. مطالبا الأمم المتحدة ومجلس الأمن بسرعة فتح المطار، لاستفادة المواطنين، خاصة المرضى بالدرجة الأولى، والطلاب والعالقين في بلاد المهجر، والمغتربين في دول العالم.

وأوضح أن دور الأمم المتحدة، في فتح مطار صنعاء الدولي، غائب رغم أن العمل الإنساني من أولويات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

بدوه، أشار منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن إلى أن زيارته لمطار صنعاء الدولي تهدف إلى الاطلاع على مدى جاهزيته .. مؤكداً ضرورة تحييد المطار، كونه مطارا مدنيا يخدم كافة شرائح المجتمع، ما يستدعي فتحه أمام كافة الرحلات المدنية.

وقال: “سنعمل بكل طاقاتنا لفتح المطار، وإنقاذ حياة المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة” .. مؤكداً أن مطار صنعاء يتمتع بجهوزية وتشغيلية فنية جيّدة تمكّنه من استقبال الرحلات، رغم إغلاقه لعدة سنوات.

وأوضح غريسلي أنه سيعمل جاهدا على حل المشاكل التي تواجه مطار صنعاء وتحييده عن الاستهداف .. وأضاف: “سنستمر في الضغط لفتح مطار صنعاء، في إطار الحرص على تخفيف معاناة اليمنيين”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق