اراء وتحليلات

اتقوا الله يا ابناء جلدتنا في شعبنا المغلوب على أمره

بقلم/ حميد الحجيلي

يا أبناء جلدتنا لماذا هذا التهليل والفرح المفرط حينما سمعتم بتصريح السلطه الامريكيه المتضمن عزمها على تصنيف حركه أنصار الله بالإرهاب , فتصرفاتكم هذة نسميها فجور وإفراط بالخصومة .

يا أبناء جلدتنا أن محافظات أمانة العاصمة – وصنعاء – وذمار – والبيضاء – واب – والمحويت – وحجة – وصعده – وعمران – وجزء من محافظة الحديدة- وجزء من محافظه تعز – وجزء من محافظة الضالع , يحكمها انصار الله و يتواجد فيها أغلب سكان اليمن , الذي تدعون أن لكم الحق في حكمه بحجة أن المجتمع الدولي معترف بكم .

فهل تعلمون ان المتضرر من قرار السلطه الأمريكية ليست حركه أنصار الله وحدها وإنما سوف يلحق الضرر سكان المحافظات التى تحت سيطرتهم كون اغلب السكان هم من شريحة البسطاء ذوي الدخل المحدود الذي يعيشون على المساعدات الإنسانية المقدمة من المنظمات الدولية .
إلا يكفيكم الخطاء الفادح الذي قمتم به بكل غطرسة حينما سعيتم إلى نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن بحجة إنقاذ الاقتصاد الوطني من الانهيار وتسليم مرتبات الموظفين في جميع الأراضي اليمنيه بشكل منتظم .
لكن هاهي إلسنوات قد مرت وتبين انكم فاشلون حاقدون فقط , لأن الاقتصاد الوطني زاد بالانهيار وتضرر الموظف البسيط الذي قطعتم راتبه الذي يعول فيه أسرته .

يا أبناء جلدتنا عليكم ان تغلبوا مصلحة الوطن و المواطن البسيط المغلوب على أمره على مصالحكم الشخصيه والحزبية وان تترفعوا عن التصرفات الرخيصة وتطالبون الحكومة الأمريكية بالعدول عن قرارها , وأيضا أن توقفون حربكم وحصاركم على الشعب اليمني الذي ينتظر بفارغ الصبر إيقاف الحرب وفتح المنافذ للسفر إلى الخارج وتوفير المشتقات النفطية والسلع الغذائية وتسليم الرواتب وأعاده تشغيل الأعمال التى توقفت .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق