أخبار اليمناﻹقتـصاديـــة

بإعتراف المجلس الإنتقالي.. مسؤول بشبوة يؤكد استمرار نهب ثروة اليمن النفطية

شهارة نت – محافظات

تزايدت في الآونة الأخيرة أعمال النهب للثروات النفطية في المحافظات الجنوبية الواقعة تحت سيطرة العدوان السعودي الاماراتي.
وكشف قيادي في المجلس الإنتقالي الجنوبي، الجمعة، عن عمليات تهريب مشتقات نفطية تتم غرب عدن.
وقال فؤاد أحمد عوض انهم رصدوا عمليات مشبوهة وانشاء محطة بترولية وانابيب ممتدة الى البحر، قد تستخدم لاغراض تهريب المشتقات النفطية في منطقة مفرق الوهط مصنع الحديد بمنطقة عمران الساحلية بمديرية البريقة غرب عدن.
من جانبه أكد وكيل محافظة شبوة الرصاص حسين البكري أن قوى الغزو والاحتلال الإماراتي السعودي لا زالت مستمرة في أعمال النهب والاستنزاف لثروة اليمن النفطية، مشيرا إلى أنها قامت مؤخرا بتعميق آبار النفط وحفر أخرى جديدة في منطقة القشعة بمحافظة شبوة .
وأوضح الوكيل الرصاص في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن تهريب للنفط يتم عبر ميناء قنا (بير على) في ظل محاولات مكشوفة لمرتزقة العدوان تسليم الميناء وتأجيره لمافيا النفط.
واشار إلى ان عملية النهب للنفط اليمني مستمرة نتيجة تغذية قوي الاحتلال للصراعات والاقتتال والثارات بين أبناء القبائل في محافظة شبوة وفق سياسة إجرامية ممنهجة لإفقار الشعب اليمني وتجويعه .
ودعا الوكيل الرصاص كافة قبائل محافظة شبوة واليمن بشكل عام إلى استشعار خطر هذه السياسة والمخططات الاجرامية بتعزيز عوامل الصمود والثبات والوقوف صفا واحدا لمواجهة قوى الاحتلال ومرتزقتهم ووقف أعمال النهب للثروة اليمنية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق