أخبار اليمنأهم الأخبار

الانتقالي الجنوبي يفشل مخطط خطير لحكومة هادي في عدن

شهارة نت – عدن / خاص

حذر مصدر مصرفي، من مغبة إقدام حكومة هادي على استقدام المزيد من العملة النقدية الجديدة الى محافظة عدن بغية اغراق السوق المحلية بالعملة غير الشرعية وسحب العملة الصعبة من الاسواق.
وقال المصدر في تصريحه لـ” شهارة نت ” أن حالة الصراع بين فصائل العدوان وصلت الى حد الضرب تحت الحزام، حيث تسعى حكومة الفار هادي الى الدفع بملايين الريالات المطبوعة حديثاً دون غطاء الى عدن من اجل رفع سعر الصرف بما يضمن لها تحميل الاطراف الاخرى في عدن مسؤولية تدهور العملة الوطنية، مشيرة الى ان حكومة هادي سبق وان مارست نفس المخطط في المناطق غير المحتلة مما دفع بحكومة الانقاذ الوطني الى اتخاذ خطوات جادة تمثلت بمنع تداول العملة الجديدة في صنعاء وباقي المحافظات ، الامر الذي حد من تدهور العملة المحلية.
وكان المجلس الانتقالي الجنوبي صادر السبت مبالغ مالية كبيرة من العملة النقدية الجديدة وذلك اثناء محاولة حكومة هادي اغراقها في السوق المحلية.
وقالت وسائل اعلامية جنوبية أن مسلحين تابعين للمجلس الانتقالي ، سيطروا على عدد 7 حاويات التابعة لحكومة هادي وعلى متنها ملايين الريالات من العملة النقدية المطبوعة حديثاً، مشيرة الى أن حكومة الفار هادي كانت تخطط لإغراق السوق المحلية في عدن والمحافظات الجنوبية بالعملة الجديدة بغية رفع اسعار الصرف.
وقد اعترف مركزي عدن بما اسماها بعملية الاستيلاء العناصر على حاويات تابعة له كانت في طريقها من الميناء الى المقر الرئيسي في عدن، دون ان يوضح سبب استقدامه لتلك الكميات الكبيرة من العملة النقدية الجديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق