أخبار اليمنأهم الأخبار

رغم اعترافها بالجريمة.. الصليب الأحمر تتستر على بشاعة الأجرام السعودي في اليمن

1621 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – متابعات خاصة

حاولت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الأحد، التقليل من بشاعة الجريمة التي ارتكبها طيران العدوان السعودي الامريكي، امس، عقب استهدافه لسجن خاص بالأسرى في محافظة ذمار.

حيث اعترفت اللجنة بمقتل أكثر من 100 شخص لكنها تعمدت التركيز على ان مقتلهم جاء بغارة في حين أن تحالف العدوان تعمد قصف الموقع بسبع غارات متتالية في تعمد واضح للقضاء على جميع الاسرى وهو ما حاولت اللجنة التغاضي عنه.

واشارت اللجنة الى أن التحالف العسكري بقيادة السعودية شن غارة على مركز اعتقال في ذمار جنوب العاصمة صنعاء.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن فرانز راوخنشتاين الذي توجه إلى ذمار بعد الغارة «نقدر أن أكثر من 100 شخص قتلوا» في الغارة».

وبحسب رواخنشتاين فإن 40 شخصا على الأقل يتلقون العلاج في مستشفيين في المدينة إثر الغارة.

وأكد رواخنشتاين إن الموقع الذي تم استهدافه كان عبارة «عن مبنى تابع لكلية كان فارغا ويتم استخدامه منذ فترة كمركز احتجاز».

وأضاف «من المثير للاستياء أن (الغارة) استهدفت سجناً. إن ضرب مبنى مماثل أمر مثير للصدمة ومحزن. السجناء محميون من قبل القانون الدولي».

وأرسلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى ذمار فريقا مع إمدادات طبية عاجلة بينها 200 كيس للجثث.

ووضعت الأمم المتحدة التحالف بقيادة السعودية على لائحة سوداء بعد اتهامه بـ«قتل أطفال».

وكان تاشطون تناقلوا على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً بشعة عن المجرة التي ارتكبها العدوان السعودي.

 

 

 

شاهد بالصور مجزرة العدوان السعودي بحق الاسرى في ذمار #العدوان_يقصف_سجن_للأسرى

Posted by ‎جرائم لن بنساها التاريخ‎ on Sunday, 1 September 2019

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق