أخبار اليمن

قائد قوات الفرقة الأولى مدرع يمنع مجلس الوزراء من عقد إجتماعه الدوري بصنعاء

قالت مصادر مطلعة أن اللواء علي محسن الأحمر قائد الفرقة الاولى مدرع, كان وراء الغاء الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء, الذي كان مقررأ?ٍ عقده صباح أمس الثلاثاء.

وأشارت المصادر الى أن قائد الفرقة أتصل شخصيا برئيس الحكومة محمد سالم باسندوة وطالبة بالغاء الإجتماع الاسبوعي للحكومة وذلك عقب تلقيه معلومات حول قيام الشباب المستقلين بتنظيم مسيرة حاشدة للمطالبة بإخراج المعسكرات من العاصمة صنعاء وباقي المدن الرئيسية. مضيفة في تصريحها لـ”شهارة نت” أن اللواء محسن خير باسندوة بين الغاء الاجتماع أو عقده في مقر الفرقة, غير أن الأخير فضل الغاء الإجتماع إلى مابعد إجازة عيد الأضحى المبارك.

وكان عدد من الناشطين , نظموا صباح أمس الثلاثاء وقفه احتجاجيه ,امام مبنى رئاسة الوزراء , للمطالبه بأخراج المعسكرات من العاصمه , مؤكدين ان وجود المعسكرات صار يهدد حياة المدنيين الأمنين ,بدليل انفجارات الفرقه.

وكانت قوات الأمن قد وضعت حواجز امنيه في عدد من المنافذ لمنع مرور مسيرات المعتصمين الى رئاسة الوزراء مما حال دون وصول المسيرة القادمه من الساحه باتجاه رئاسة الحكومة.

وكثفت الاجهزة الامنية تواجدها لمنع الماره بعد ذلك ,كما اصطدم جنود من الفرقه الأولى مدرع , وحراسة مبنى رئاسة الوزراء ببعض المحتجين ,واعتدوا عليهم بأعقاب البنادق .

وقد الغى رئيس الوزراء بسبب الوقفه الأحتجاجيه الأجتماع الأسبوعي , حيث لم يتواجد برئاسة الوزراء سوا الموظفين الأداريين , فيما غاب اعضاء المجلس ورئيسهم , وذلك نزولا عند رغبة قائد الفرقة الذي يعارض بشدة إخراج المعسكرات من داخل المدن.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق