أخبار اليمن

لجنة الوساطة في صعدة تتوصل إلى اتفاق يقضي بوقف الاقتتال الدائر في منطقة “كتاف”

أكد مصدر مسئول في محافظة صعدة على توقف المعارك الدائرة في مديرية كتاف بين السلفيين والحوثيين ظهر اليوم, وذلك عقب تدخل الوساطة القبلية التي يرأسها الشيخ / حسين الأحمر –رئيس مجلس التضامن الوطني.
وقد أدت المواجهات المندلعة في مديرية كتاف بمحافظة صعدة إلى سقوط ما لا يقل عن ثلاثة جرحى من جانب السلفيين, فيما لم يعرف حجم الخسائر البشرية التي لحقت بالحوثيين جراء المواجهات التي تجددت بينهما يوم أمس السبت واستمرت حتى صباح اليوم الأحد.
وكانت لجنة الوساطة التي يشارك فيها مشائخ من قبائل حاشد وبكيل بمن فيهم عدد من مشائخ صعدة قد التقت خلال الساعات الماضية بمشائخ وائلة والسلفيين في منطقة كتاف وتوصلت إلى اتفاق مبدئي يقضي بوقف اطلاق النار بينهم وبين الحوثيين لمدة ثلاثة أيام وذلك تمهيدا?ٍ لعقد صلح ساري التنفيذ على غرار الاتفاقية التي تم التوصل إليها بين السلفيين والحوثيين في منطقة دماج الأسبوع قبل الماضي.
وقال مصدر مقرب من مكتب الشيخ حسين الأحمر إلى أن لجنة الوساطة قامت ظهر اليوم بتشكيل لجنة مراقبه يرأسها الشيخ مقبل الحومي والشيخ احمد القهالي وذلك لمراقبة الوضع والإشراف على سير وقف إطلاق النار بين الطرفين تمهيدا?ٍ للحوار والتفاوض الذي ستجريه لجنة الوساطة مع الطرفين خلال الأيام القادمة.
وأضاف المصدر في تصريحه لموقع “شهارة نت” أن لجنة الوساطة قد التقت خلال الساعات الماضية بطرفي النزاع, الذين ابدوا ترحيبهم بالوساطة واستعدادهم للتفاوض والخروج باتفاقية صلح لإنهاء الاقتتال الدائر في مديرية كتاف.
وأعرب المصدر عن أمله في أن يلتزام الطرفين بوقف إطلاق النار والتجاوب مع الوساطة التي تسعى إلى حقن دماء أبناء المحافظة الواحدة وإحلال السلام في المنطقة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق