أخبار اليمنأهم الأخبار

السعودية بدلاً عن الإمارات في عدن والاصلاح يستعد لتولي زمام المرحلة

1581 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – عدن

أيام سوداء تنتظر ما يسمى بالمجلس الإنتقالي الجنوبي، وذلك بالتزامن مع بدء تدفق القوات السعودية التي ستحل بدلاً عن القوات الاماراتية جنوب اليمن.

ويرى مراقبون أن خروج الإمارات من مسرح العمليات في عدن والمحافظات الجنوبية سيضعف من قوة المجلس الانتقالي الذي ظل لسنوات يقارع حزب الاصلاح في الجنوب ويقتحم مقراته ومنازل قياداته بدعم من الإمارات.. في حين قد تتبدل الصورة في جنوب اليمن مع دخول القوات السعودية الحليفة لحزب الاصلاح .

ويؤكد المراقبون أن حزب الاصلاح والجنرال العجوز علي محسن الأحمر قد شرعت في اتخاذ خطوات غير معلنة لتولي زمام المرحلة القادمة في المحافظات الجنوبية وذلك بدلاً عن المجلس الجنوبي الذي بدأ يفقد عائله الوحيد ويسلم ما بأيديه من اسلحة ومعدات ثقيلة للإماراتيين تمهيداً للانسحاب الكامل من اليمن.

وكانت عربات نقل تقل معدات واسلحة سعودية وافراد من قواتها شوهدت امس الاثنين في منطقة الخشعة بمديرية العبر بوادي حضرموت قادمة من منفذ الوديعة الحدودي بإتجاة المكلا.

وبحسب مصادر اعلامية  فان اللواء العسكري متوقف حاليا في منطقة الخشعة بوادي حضرموت تحت حراسة امنية مشددة في طريقة الى المكلا ومنها الى محافظة عدن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق