أخبار اليمن

في اقل من ساعات .. صفعات اممية جديدة للدنبوع وحكومة المرتزقة

1539 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – وكالات

وجه مجلس الأمن الدولي صفعة قوية للفار هادي وحكومة المرتزقة بإعلانه استمرار دعمه لجهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث.

يأتي هذا بعد ايام من اعلان الفار عبدربه منصور هادي عدم التعامل مع المبعوث والمطالبة بتغييره، وهو مالم يعره مجلس الامن اي اهتمام.

وجدد أعضاء المجلس التأكيد على دعمهم الكامل لغريفيث .

وشدد البيان الصادر عن مجلس الأمن على ضرورة التزام حكومه المرتزقة بشكل كامل باتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة وكذلك وضع اللمسات الأخيرة على ترتيبات اتفاق تبادل الأسرى وبيان التفاهم بشأن تعز، مؤكدا أهمية النشر الكامل لبعثة الأمم المتحدة في أسرع وقت ممكن دعما لاتفاق الحديدة.

وفيما حذر أعضاء مجلس الأمن من “خطورة الوضع الإنساني واستمرار تدهوره منذ ديسمبر/ كانون الأول 2018 ، بما في ذلك عودة انتشار وباء الكوليرا الخطير إلى أكثر من 446 ألف حالة مشتبه فيها منذ بداية 2019″، أعربوا عن “القلق إزاء استمرار القيود المفروضة على الوصول داخل اليمن وكرروا دعوتهم للأطراف لإزالة العوائق البيروقراطية التي تحول دون وصول العاملين في المجال الإنساني وتدفق الإمدادات الإنسانية، بما في ذلك الغذاء والوقود، وضمان التشغيل الفعال والمستمر لجميع موانئ اليمن”.

وأشار أعضاء المجلس إلى الحاجة إلى زيادة وتيرة وحجم الاستجابة الإنسانية، وحثوا المانحين على الوفاء الفوري بالتعهدات التي قطعوها بالفعل إلى الأمم المتحدة.

ومالبث حكومة المرتزقة أن تستفيق من صفعتها في مجلس الامن حتى استفاقت اليوم الثلاثاء على صفعة اخرى تمثلت في تسلم المهندس هشام شرف عبدالله، وثائق ترشيح الممثل المقيم لبرنامج الأغذية العالمي في اليمن علي رضا، في خطوة اعتبرها مراقبون بمثابة صفعة جديدة للتحالف ومرتزقته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق