بـأقـــلامـــهـم

الدكتور طه المتوكل الهامة الوطنية وضمير الإنسانية .

1481 يوم من العدوان على اليمن

 

بقلم/ احمد الجنيد

محاولة اغتيال الدكتور طه المتوكل حادثه تعكس لنا وتؤكد مدى إنزعاج قوى العدوان ومن معهم من العملاء المأجورين من أعماله ونشاطاته وتحركاته الفعاله بضميره الإنساني الحي وهمته العاليه وإداركه جيداً بما يحمل من مسؤولية محمله على عاتقه .

بالامس القريب حاولوا تشويهه للتقليل من تحركه الفاعل وإنجازاته العظيمة بالاقلام المأجورة وكُتّاب الدفع المسبق من جانب ؛ ومن المتأثرون منه وأتباعهم من جانب آخر جراء تصحيحه الاختلالات الكارثية التي كانت كبيرة وكثيرة ومنتشرة وباؤها بالجانب الصحي بشكل خاص والإنساني بشكل عام .

لاحظوا وأيقضوا أنه نشيطاً وفعالاً ومؤثراً كرجل عظيم وبهذه المرحلة الحرجة التي يمر بها الشعب فاشتاطوا غضباً من ذلك وازعجهم أمره بتأثيره الإيجابي كنموذج وكقدوه لغيره ، ومن ينكر ذلك إلا تائه أو منحط أو عميل .

بالنسبة لتوقيت المحاولة مفضوحة وكانت هادفة بالنسبة لاؤلئك اللئام لتصادف اسبوع استشهاد الرئيس الصماد محاولة حاقدة سوداوية منهم لإثخانهم جراح الشعب ومضاعفة همومه وأوجاعه إضافة لماهو عليه بالوقت الراهن .

الدكتور طه المتوكل صمادنا الآخر كونه لايقارن إلا به ؛ فهو هامة عظيمة بحجم وطن بأكمله ويجب أن نتواصى وأن نشدد بالحفاظ على هذه الهامة الوطنية الخيِّرة ، فاللّه اللّه بالدكتور طه .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق