أخبار اليمن

حملة المقاطعة الدولية : الحكومتين الأمريكية والبريطانية دربت المقاتلين من الرجال والأطفال في اليمن

على ذمة تجنيد الإمارات الأطفال في اليمن

شهارة نت – متابعات

طالبت حملة المقاطعة الدولية بتشكيل لجان دولية مستقلة للتحقيق في قضية تجنيد الإمارات الأطفال في اليمن، واستخدامهم في الحرب، وفي قضية تدريبهم بواسطة قوات أمريكية وبريطانية.

وطالبت الحكومتين الأمريكية والبريطانية بتقديم توضيح عاجل بهذا الخصوص.

وتتهم الحملة النظام الإماراتي بتجنيد الأطفال الأفارقة واليمنيين وإحضارهم من السودان والصومال، لخوض معاركها في اليمن بمساعدة قوات أمريكية وبريطانية لتدريب هؤلاء الأطفال، مؤكدة أن التقارير أشارت إلى أن 40 % من القوات التابعة للتحالف السعودي – الإماراتي التي تحارب في اليمن هي من الأطفال.

واشارت حملة المقاطعة إلى أن الحكومتين الأمريكية والبريطانية أرسلتا قواتهما لتدريب المقاتلين من الرجال والأطفال، مطالبة المجتمع الدولي بوقف صفقات الأسلحة مع الإمارات ومقاطعتها.

ودعت الحملة الدولية الأمم المتحدة والبرلمان الأوروبي ومؤسسات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي لوقف انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها السلطات الإماراتية ضد اليمن وإلزام السلطات في الإمارات باحترام قوانين حقوق الإنسان.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق