أخبار اليمنحقــوق وحريـات

حكومة الإنقاذ تشن هجوم حاد على الأمم المتحدة بسبب تفاقم الاوضاع في الدريهمي

شهارة نت - الحديدة

حملت وزارة الصحة العامة  والسكان دول العدوان المسؤولية الكاملة عن الوضع الكارثي وتدهور الخدمات الصحية في مدينة الدريهمي بمحافظة الحديدة.

وأوضحت الوزارة في بيان لها اليوم الاربعاء أن استمرار العدوان وحصاره الجائر على المدينة أدى الى تردي الأوضاع الصحية وزاد من معاناة المئات من المرضى جراء انعدام الأدوية والمستلزمات الطبية ويصارع البعض منهم الموت .

محملاً تحالف العدوان مسؤولية الوضع الصحي المأساوي بالدريهمي ، داعياً الى التحرك الجاد لإنقاذ المرضى من خلال السماح بدخول الأدوية والمستلزمات الطبية او إخراج المرضى للعلاج في مستشفيات الحديدة ،إب ، صنعاء .

واستنكر البيان موقف الأمم المتحدة المتخاذل تجاه الأوضاع الصحية الكارثية في اليمن عامة و الدريهمي ،واستمرار ارتكاب الجرائم بحق أبناء اليمن و تدمير البنى التحتية بما فيها القطاع الصحي منذ أربع سنوات .

وطالب البيان المنظمات الأممية والدولية بتحمل مسؤوليتها القانونية والأخلاقية والتدخل العاجل لإنقاذ سكان مدينة الدريهمي الذين يعانون اوضاعاً صحية مأساوية ،داعياً دول وشعوب العالم الحر الى نصرة قضية الشعب اليمني و الضغط على دول التحالف بوقف العدوان و رفع الحصار عن اليمن ومعاقبة مجرمي الحرب و تقديمهم للقضاء الدولي .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق