أخبار اليمنملفــات سـاخنـــة

بالوثائق .. “مفاجأة” بشأن القوات الإماراتية في اليمن

شهارة نت – وكالات

كشفت وسائل إعلامية إمريكية عن إستمار الدعم الأمريكي لتحالف العدوان على اليمن، مشيرة الى لعبة الادارة الأمريكية التي اعلنت في (نوفمبر) الماضي، أنها ستوقف عن تزويد طائرات التحالف السعودي بالوقود، لا سيما بعد التقارير الدولية التي تؤكد تورط التحالف في ارتكاب جرائم حرب في اليمن.

لكن الوثائق التي حصلت عليها شبكة “ياهو نيوز” الأمريكية حديثا تكشف أن الولايات المتحدة كانت تدرب أيضًا قوات من دولة الإمارات العربية المتحدة في الحرب الجوية في اليمن.

إحدى هذه الوثائق، خاصة بالقيادة الجوية المركزية الأمريكية وتعود لديسمبر/ كانون الأول 2017، أظهرت أن الولايات المتحدة “رافقت 6 طائرات إماراتية من طراز (إف — 16 إس) في تمرينات عسكرية تعرف باسم العلم الأحمر”.

وكشفت عن تقديم الولايات المتحدة “تدريبات جوية استفاد منها 150 طيارا إماراتيا في إطار التحضير للعمليات القتالية في اليمن”.

كما لفتت إلى الدعم المقدم من مركز الحرب الجوية التابع للقوات الجوية الأمريكية في قاعدة الظفرة الجوية، قرب مدينة أبوظبي، إلى برنامج تدريب مقاتلي إف-16 في الإمارات.

ونشرت الشبكة الأمريكية محتوى تلك الوثائق رغم إنكار المسؤولين الأمريكيين بشكل متكرر، المشاركة في أية عمليات قتالية باليمن.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” نقلت عن مصدر مسؤول، قوله إن الولايات المتحدة ستتوقف عن تزويد طائرات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية، بالوقود في السماء.

ونقلت صحيفة “واشنطن بوست” عن مصادر قولها إن ممثلي الحزبين طالبوا بمثل هذه الإجراءات على خلفية الانتقادات المتزايدة لأفعال المملكة العربية السعودية في اليمن.

وصرح ممثل عن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، للصحيفة، بأن: “المفاوضات جارية مع الشركاء، ولكن ليس لدينا ما نعلنه حتى الآن”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق