منسقة الأمم المتحدة : الوضع في اليمن يتدهور بسرعة

منسقة الأمم المتحدة : الوضع في اليمن يتدهور بسرعة

- ‎فيأخبار اليمن

شهارة نت – صنعاء

قالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن إن الوضع الإنساني تدهور بسرعة منذ انهيار محادثات رعتها المنظمة الدولية وتجدد القتال في مدينة الحديدة الساحلية حيث يواجه مئات الآلاف من السكان مصيرا مجهولا.

وقالت ليز جراندي في بيان صادر عن المنسقية “تدهور الوضع بشدة في الأيام القليلة الماضية. تشعر الأسر بالرعب من القصف والضربات الجوية”.

وأضافت “مطاحن وصوامع الحديدة تطعم الملايين. نشعر بقلق بالغ حيال مطاحن البحر الأحمر التي تحوي حاليا 45 ألف طن متري من الغذاء وهو ما يكفي لإطعام 3.5 مليون نسمة لمدة شهر. إذا دمرت المطاحن أو تعطل عملها ستكون التكلفة البشرية فادحة”.

وتقود السعودية والإمارات منذ 2015 تحالفا عدوانيا ضد اليمن راح ضحيته آلاف الابرياء من المدنيين.

ويشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم بسبب العدوان السعودي الاميركي المستمر، إذ يحتاج 22 مليون شخص، أي 75 % من السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين سيحصلون على وجبتهم القادمة، كما استشهد أو جرح ما يزيد عن 28 ألف يمني منذ عام 2015.

وحسب الأمم المتحدة، فقد وثقت 9500 حالة وفاة مدنية، وغالبية الشهداء المدنيين سقطوا سبب الضربات الجوية الوحشية للعدوان.

شارك